زواج سوداناس

تجدد المعارك بين الحكومة والمعارضة بدولة جنوب السودان



شارك الموضوع :

أكد طرفا النزاع بجمهورية جنوب السودان، (الحكومة والمعارضة)، وقوع معارك ضارية حول منطقة ودكونة بمقاطعة المانج بأعالي النيل، أجبرت الحكومة لإجلاء المدنيين من ودكونة إلى مدينة الرنك بشمال أعالى النيل وعبور العشرات إلى السودان.
واتهم المدير الإداري التنفيذي بمقاطعة المانج، نياويلا لاجوك، حسبما نقل راديو تمازج، أمس، قوات المعارضة المسلحة ببدء الهجوم نهار الأربعاء الماضي، حول مشارف ودكونة لكن قوات الجيش الشعبي تمكنت من دحرهم.
وكشف لاجوك عن إجلاء كافة المدنيين بينهم موظفي الحكومة من ودكونة إلى مدينة الرنك بشمال أعالي النيل منذ الثلاثين من يناير الماضي، نتيجة لتردي الأوضاع الأمنية بمقاطعة المانج، وذلك بسبب المعارك بين الجيش الشعبي وقوات المعارضة، وأبان أن ودكونة الآن خالية من المدنيين ماعدا أسر منسوبي الجيش الشعبي وهناك توجيه من حكومة المقاطعة بإجلائهم عاجلاً.
من جهته اتهم المتحدث العسكري باسم المعارضة المسلحة وليم قادتجياس الجيش الشعبي ببدء الهجوم على قواتهم في منطقة الغابات التي سيطرت عليها المعارضة في المعارك الفائتة أواخر يناير المنصرم بدواعي إستعادتها، وقال إن قواتهم تمكنت من دحر الجيش الحكومي من الغابات قبل أن تنتقل المواجهات إلى منطقتي أبو شعر والمستقبل على مشارف ودكونة، وأبان أن المعارك لم تصل إلى ودكونة.

الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *