زواج سوداناس

الأرض في أمان.. ولكن



شارك الموضوع :

احتمال وقوع كارثة في الأرض بسبب الأجرام السماوية لا يزال متدنيا
رجح باحثو فلك، مؤخرا، أن يظل كوكب الأرض في مأمن من خطر الاصطدام بالأجرام السماوية، لفترة طويلة قادمة، تقارب 1.35 مليون سنة.
وبحسب ما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية”، فإن علماء الفلك يقدرون عدد الأجرام التي قد تصطدم بالأرض، خلال المليار سنة المقبلة، بقرابة ألفي جرم سماوي.

وبالرغم من تحذير بعض المهتمين بعلم الفلك، من خطر اصطدام الأجرام السماوية بالأرض، من حين لآخر، إلا أن احتمال وقوع الكارثة يقترب من صفر في المئة.

وكانت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا”، قد أعلنت، في وقت سابق من الشهر الحالي، أن صخرتين فضائيتين تسيران باتجاه الأرض، لكنها استبعدت بشكل تام أن تكونا تهديدا محدقا لكوكبنا.

ومن الأمور التي تبعث على الاطمئنان، بحسب علماء الفلك، أن من بين كافة الأجرام التي جرى اكتشافها، حتى اليوم، ثمة 1650 جرما فقط يمكن إدراجه ضمن الأجسام الخطيرة.

فضلا عن ذلك، لا يزيد قطر الأجرام الخطيرة عن 914 مترا، فيما يرى الباحثون أن الأجرام التي يصل قطرها إلى 152 مترا، هي المرشحة بشكل أكبر لتضرب الأرض.

ويوضح العلماء أن جرما يبلغ قطره 7 مترات، يمر بحول الأرض كل أربع سنوات، وهو جسم يمكنه أن يحدث كارثة مثل قنبلة هيروشيما، لو أنه اصطدم بكوكبنا.

أبوظبي – سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *