زواج سوداناس

دراسة .. كثرة الأسفار تؤثر على أخلاقيات المسافر!



شارك الموضوع :

توصلت دراسة أمريكية إلى أن الطلاب الذين يغشون في الامتحانات يتمتعون بخصال إيجابية وهي في الواقع السبب في قيامهم بالغش.

قام باحثون من جامعة كولومبيا الأمريكية بإجراء دراسة على 215 طالباً أطلقوا عليها: “الجانب المظلم للسفر إلى الخارج”. تتمثل الدراسة في حل أحد التمارين على مدى شهر كامل. وبينت نتائج الدراسة أن 30 في المائة من المشاركين قاموا بالغش في التمرين الأول، فيما ارتفعت النسبة إلى 47.7 في المائة خلال التمرينين الثاني والثالث، حسب ما ذكر موقع “بيزنس إنسايدر”.

في التمرين الثاني قام الباحثون بتقسيم 171 طاليا إلى ثلاث مجموعات: كان على المجموعة الأولى أن تكتب نصاً عن تجاربها التي استفادت منها في بلدها. أما المجموعة الثانية فكان عليها كتابة نص عن تجاربها في الخارج، فيما كتبت المجموعة الثالثة نصاً عن آخر زيارة قاموا بها إلى المتجر. وفي النهاية كان على جميع المشاركين اجتياز امتحان آخر. وقام الباحثون من جديد باختبار المشاركين لمعرفة من قام بالغش. أثبتت النتيجة أن المجموعة الثانية، أي من كتبوا عن تجاربهم في الخارج، كانوا الأكثر غشاً. و توصل الباحثون إلى نفس النتيجة بعد قيامهم بثماني دراسات.

وفيما ركزت دراسات سابقة على إيجابيات السفر إلى الخارج، كالقدرة على الإبداع مثلاً، حذرت هذه الدراسة في المقابل من الجانب المظلم للرحلات وتبعاتها على السلوك غير الأخلاقي.

أما التفسير المحتمل الذي وجده العلماء لهذه المعضلة، حسب موقع “بيزنس إنسايدر”، هو أن السفر إلى بلدان مختلفة قد يؤثر على تصورات المرء الأخلاقية بصفة سلبية، ما يؤدي إلى كسر الضوابط الأخلاقية بسهولة.

(DW)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *