زواج سوداناس

يوسف الكودة يدعو للتطبيع مع إسرائيل



شارك الموضوع :

دعا رئيس حزب الوسط الاسلامي د. يوسف الكودة، للتطبيع مع إسرائيل دون شروط منها، باعتبارها من أهل الكتاب، على اساس ان المقاطعة العربية لإسرائيل التي استمرت لعقود لم تؤت أكلها.
وشدد الكودة على أن احتلال المسجد الأقصى لا يمنع اقامة علاقة مع اسرائيل، واستند على ذلك بأن الرسول (ص) لم يمنعه وقوع بيت الله الحرام في أيدي المشركين من إبرام صلح الحديبيبة معهم، ولفت الى عدم وجود مايمنع شرعاً من دراسة الموقف من اسرائيل على غرار تركيا والأردن ومصر.

وكشف رئيس حزب الوسط الاسلامي عن تلقيه تهديدات من جهات لم يسمها طالبته بإلغاء المحاضرة التي نظمها منتدى النهضة والحوار أمس، بقاعة طيبة برس بعنوان (العلاقة مع إسرائيل البعد الديني)، وقال (تلقيت تهديدات شخصية تطالبني بعدم فتح باب شر، واتهامه بأن هذا الكلام مدفوع الأجر).
وقطع الكودة بتمسكه بموقفه باعتبار أن التوجيه أمانة، وأعلن استعداده لدفع الثمن، واضاف (الثمن قد تكون الروح أو ولدي أو أشياء كثيرة، ولكن هذا لا يعني ان تسكت عن آرائك خوفاً من عامة الناس)، ونبه الى أن هذه ليست المرة الأولى التي يتلقى فيها تهديدات، وذكر (تلقيت تهديدات حينما كنت بسويسرا).

واعتبر رئيس حزب الوسط الاسلامي أن المقاطعة الاسرائيلية تمثل موقفاً وليست مبدأ، ولفت الى أن المبادئ لا تتغير، وأبان ان المقاطعة أصبحت أمراً مورثاً، وزاد (المقاطعة كلام آباء لم يعد مقنعاً)، ورأى ان العلاقة مع اسرائيل لا تعني التنازل عن المطالبة بحق الفلسطينيين، ووصف مواقف الدول التي طبعت مع اسرائيل بالقوية، لأنها تقود البواخر لكسر حصار غزة.

وتابع أن الاسلام لم يقتصر على الجهاد والقتال فقط في العلاقة بين المسلمين والأعداء، وذكر (هناك متاركة، موادعة، مهادنة، معاهدة وقتال)، وتساءل (لماذا لا نعرف سوى القتال أو الجهاد وكأنه لابديل له)، ونوه الى أن السودان يقيم علاقات مع دول تحتل جزءاً من أراضيه، ولفت الى اختلاف احتلال المسجد الأقصى عن الأراضي العادية.

الخرطوم: سعاد الخضر
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        شكري

        لا وجه للمقارنة إسرائيل إحتلت المسجد الأقصى بينما المشركين كانوا بالمسجد الحرام قبل الدعوة الإسلامية.. أيها المخذّل..

        الرد
      2. 2
        M.Rashid

        يوسف كوهين

        الرد
      3. 3
        احمد الحسن

        خزاكم الله يا خونة يا مندسين يا شكرى ويا راشد
        اعلموا ان الشعب السوداني كلنا نرحب بكوهين وكلنا نرحب بنتنياهو وكلنا ننعي رابين
        ولله درك يا شيخنا يوسف الكودة متعك الله بالصحة والعافية والقوة لتقف لنصرة هذه الأمة
        هؤلاء الخونة من المصريين المندسين بيننا لخدمة مصلحة مصر علي حساب السودان و الفلسطينيين الذين تركوا بلدهم جبناً وانكساراً وحضروا ليدفع لهم السودان سعر الكفاح عليهم أن يخسئوا ويسكتوا لقد انكشف المندسين والشعب السوداني سوف يمضي بقوة لأفضل علاقة مع إسرائيل هم أهل كتاب لم نري منهم غير الخير مصيرنا مصيرهم “ولكم دينكم ولي دين ”
        ان شغل المخابرات المصرية التافه قد انكشف ولا يوجد سوداني ضد علاقة إسرائيل بالسودان لمصلحة الأمتين وسوف نبي القوة الضاربة بحلفا حماية لنا ولإسرائيل الله اكبر والعزة للسودان

        الرد
        1. 3.1
          هاشم

          كلامك ما عجبني

          الرد
      4. 4
        احمد الحسن

        خزاكم الله يا خونة يا مندسين يا شكرى ويا راشد
        اعلموا ان الشعب السوداني كلنا نرحب بكوهين وكلنا نرحب بنتنياهو وكلنا ننعي رابين
        ولله درك يا شيخنا يوسف الكودة متعك الله بالصحة والعافية والقوة لتقف لنصرة هذه الأمة
        هؤلاء الخونة من المصريين المندسين بيننا لخدمة مصلحة مصر علي حساب السودان و الفلسطينيين الذين تركوا بلدهم جبناً وانكساراً وحضروا ليدفع لهم السودان سعر الكفاح عليهم أن يخسئوا ويسكتوا لقد انكشف المندسين والشعب السوداني سوف يمضي بقوة لأفضل علاقة مع إسرائيل هم أهل كتاب لم نري منهم غير الخير مصيرنا مصيرهم “ولكم دينكم ولي دين ”
        ان شغل المخابرات المصرية التافه قد انكشف ولا يوجد سوداني ضد علاقة إسرائيل بالسودان لمصلحة الأمتين وسوف نبي القوة الضاربة بحلفا حماية لنا ولإسرائيل
        الله اكبر والعزة للسودان

        الرد
        1. 4.1
          شكري

          المرء مع من أحب (فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ جِئْنَا بِكُمْ لَفِيفًا (104) الإسراء
          ۞ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَىٰ أَوْلِيَاءَ ۘ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ ۚ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (51) المائدة

          الرد
        2. 4.2
          هاشم

          الولاء والبراء لله ورسوله والمؤمنين

          الرد
      5. 5
        ود الحاج

        رويبضة جديد ومستهبل ونكرة يسمي نفسه داعية.. ويقال يحمل دكتوراة .. ولا يبدو من خلال طرحه او استشهاده بأنه صاحب مؤهل دكتوراة والا كما قال احد الدكاترة السودانيين ان الشهادة احيانا تكون ورقة طلاق للعلم…

        الرد
      6. 6
        Saeed

        أتى الثعلب يوماً في ثياب الواعظينَ

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *