زواج سوداناس

رئيس مجلس حركات سلام دارفور يعتزل السياسة



شارك الموضوع :

أعلن رئيس حركة تحرير السودان القيادة العامة آدم علي شوقار رئيس مجلس حركات سلام دارفور، انسحابه من أي نشاط سياسي يتعلق بالشؤون العامة وعلى مستوى حركته في هذه المرحلة، تاركاً للمكتب التنفيذي للحركة ومجلس دارفور حرية اتخاذ القرار.

وقال شوقار بحسب وكالة السودان الرسمية للأنباء، يوم الأربعاء، إنه سيترك لبقية القادة مواصلة مشوار الحوار والسلام ومتابعة تنفيذ مخرجات الحوار الوطني.

وأكد عزمه ممارسة حياته العامة بالمكان والشكل الذي يحدِّده، قاطعاً بأنه لن يعود لمربع حمل السلاح مرة أخرى.

وأرسل شوقار رسالة إلى الرئيس عمر البشير، طالبه فيها بضرورة تنفيذ مخرجات الحوار الوطني حتى ينعم أهل السودان بالسلام، مشيداً بمبادرة الرئيس لإطلاق الحوار الوطني.

ونادى حركات سلام دارفور بضرورة متابعة اتفاقاتها مع مكتب سلام دارفور ومتابعة تنفيذ مخرجات الحوار، معرباً عن أمله في أن ينعم السودان بالسلام والأمن والرخاء والاستقرار.

وانشق شوقار بحركته “تحرير السودان- القيادة العامة” عن حركة العدل والمساواة المتمردة في العام 2011، ووقع اتفاق سلام مع الحكومة في فبراير من ذات العام بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا عبر منبر الدوحة.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        ن، ح م

        هذه لحظات مراجعة ، ربما شعر الرجل بالذنب ، بأنه شارك في تشريد أهله وإحراق قراهم وتركهم نهبا للمنظمات التي تدعي أنها تريد لهم الخير ،!!!! وربما تبينت له حقيقة الكذبة الكبرى المسماة ، التهميش والإبادة الجماعية والظلم المقصود من ( الجلابة وناس دار سباح ) وعلى كل حال ، شكرا له لأن ضميره قد صحا وأراد أن يصحح مساره ، ومن الجائز أن يكون للنفس اللوامة دور كبير في المراجعة والمحاسبة الشخصية ، ولكن كم في المئة من يفعل ذلك ، إن كان ذلك كذلك ؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *