زواج سوداناس

الوشم.. “ضمادة” العنف على أجساد نساء روسيا



شارك الموضوع :

ربما ينظر للبعض للوشم على أنه فن، أو محاولة للتعبير عن الآراء والهواجس من خلال بعض الرسوم على الجسد، إلا أنه يتعدى ذلك بالنسبة لبعض النساء في روسيا.

وبحسب تقرير نشره موقع سكاي نيوز، فإن النساء في روسيا يتعرضن لعنف جسدي بشكل متكرر، إذ ذكر تقرير للأمم المتحدة في 2010 أن حوالي 14 ألف امرأة تموت كل عام في روسيا على أيادي أزواجهن أو أقارب آخرين.

وقالت فيكا لسكاي نيوز “أخذني مجموعة من الرجال للغابة وقيدوني إلى شجرة، واغتصبوني فأصبحت حاملا”.

وأضافت “زوجي لم يستطع تحمل الفكرة، وأتى بسكين وأراد طعني في البطن، إلا أنه توقف وأعطى السكين لصديقه الذي طعنني في صدري خلال ثوان”.

جمال تحويل تلك الندوب إلى تحف فنية جميلة، يقع على عاتق فنانة الوشوم زينيا زاكار، التي قررت أن يكون ذلك عملها لمساعدة الفتيات في بلدها.

وقالت زاكار “لم أتصور ذلك العدد من الناس المهتمين بالموضوع، ولم أتخيل حجم المعاناة التي تعيشها النساء، وصلتني رسائل من جميع أنحاء روسيا”. مضيفة “رسمت وشوما لـ200 فتاة خلال 6 شهور فقط”.

ويبرز هنا دور التشريعات والقوانين في روسيا، والتي تم تخفيض عقوبات العنف الأسري فيها مؤخرا، ما أثار قلق المدافعين عن حقوق المرأة الذين يخشون أنه سيشجع على ارتكاب انتهاكات.

ويخفض القانون ضرب أحد أفراد الأسرة إلى مخالفة مدنية بدلا من مخالفة جنائية عند حدوثها أول مرة وعندما لا يلحق بالضحية أي ضرر خطير.

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *