زواج سوداناس

غوارديولا يكشف لماذا يعتبر فيليب لام شخصا مميزا في حياته



شارك الموضوع :

ما زالت العلاقة بين غوراديولا وفيليب لام متميزة رغم وجود غوارديولا في إنجلترا. وكان غوارديولا ولام قد جلبا معا لبايرن ميونيخ لقب الدوري الألماني ثلاث مرات والكأس مرتين، لكن هناك أسباب أخرى لعلاقتهما المتميزة!

خلال المؤتمر الصحفي لمباراة فريقه أمام بورتثموث، والتي تقام مساء الاثنين (13 فبراير/ شباط) امتدح المدرب الأسباني بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي الانجليزي، لاعبه الألماني السابق فيليب لام (33 عاما) قائد فريق بايرن ميونيخ الذي أعلن هذا الأسبوع اعتزاله اللعب في نهاية الموسم الجاري. وقال غوارديولا “فيليب لام هو وسيبقي شخصا مميزا في حياتي. ولدي شعور بأنه ما زال قادرا على العطاء بشكل كبير، إنه شخص رائع ولاعب كرة استثنائي.”

وكان بيب غوارديولا مدربا لبايرن ميونيخ طيلة ثلاث سنوات من صيف 2013 حتى صيف 2016 وكان حينها لا يخفي إعجابه الشديد باللاعب الألماني، حيث وصفه مؤخراً بأنه “أذكى لاعب كرة قدم قمت بتدريبه، إنه أسطورة مطلقة.”

غوارديولا مدين لفليب لام بالكثير

وكان موقع “شبورت 1” الألماني قد علم أن غوارديولا أرسل إلى لام رسالة قصيرة “اس ام اس” بمجرد علمه بقراره بالاعتزال الثلاثاء الماضي، مقدما له فيها أطيب الأمنيات.

وأكد غوارديولا “لقد كان لي الشرف الكبير أن أكون مدربه.” ثم تحدث موضحا عن مكانة لام المميزة لديه قائلا: “أشكره على دعمه لي في بداية عملي في ميونيخ 2013، إذ ليس من السهل لشخص كاتالوني أن يذهب إلى ألمانيا ويتعلم الألمانية ويتعرف على الثقافة. لقد ساعدني كثيرا فوق أرض الملعب وخارجها.” وتابع غورديولا “إنني أتطلع لرؤيته من جديد في ميونيخ.”

غوارديولا متحدثا إلى فيليب لام في يوليو/ تموز 2013 عندما بدأ غوارديولا التدريب في بايرن وبقي هناك ثلاث سنوات

ويتفق غوارديولا (46 عاما) مع سلفه يوب هاينكس (71 عاما)، الذي سبقه في تدريب بايرن ميونيخ، في أن اعتزال لام في نهاية الموسم الجاري سيترك فراغا كبيرا لدى بايرن ميونيخ. وصرح هاينكس لصحفية “المسائية” (Abendzeitung)، التي تصدر في ميونيخ، في عدد السبت قائلا: “إنه من بين أعظم اللاعبين في تاريخ البوندسليغا.” وتابع هاينكس، الفائز مع بايرن بالثلاثية في ظل قيادة فيليب لام للفريق “لذلك فمن المهم أن تسند إلى فيليب لام وظيفة أخرى في النادي. يجب تصعيد أولئك الأشخاص، الذين يجسدون هوية (بايرن ميونيخ)، وهذا يكون بمثابة امتداد في تاريخ بايرن.”

وبمشاركته في مباراة فريقه في الدوري الألماني أمام شالكه السبت يكون فيليب لام قد خاض المباراة رقم 500 مع بايرن ميونيخ، لكن باعتزاله طبعا لن يصل إلى إجمالي مباريات حارس المرمى السابق مع الفريق أوليفر كان، الذي خاض 632 مباراة، ومرشحا الآن بقوة لتولي منصب المدير الرياضي لبايرن، الذي رفضه لام.

DW

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *