زواج سوداناس

شاهد بالفيديو.. المذيعة نورهان نجيب تحكي الموقف البطولي الذي قام به زميلها المذيع مصطفي بعد احتراق الأستوديو وانقذ من خلاله زملاءه المذيعين والطاقم العامل



شارك الموضوع :

حكت مذيعة قناة النيل الأزرق نورهان نجيب القصة الكاملة لعملية الإنقاذ التي قام بها زميلها بالقناة مصطفي لحظة احتراق استوديو الشاشة الزرقاء الأسبوع الماضي.

الموقف الفدائي الذي قدمه مصطفي ساهم في إنقاذ زملائه المذيعين وبقية الطاقم العامل بالقناة بعد أن بكسر الزجاج من أجل إخراج الدخان الكثيف ليجنب زملائه الاختناق منه, وهو الموقف الذي عرض المذيع الشاب لجرح عميق في يده.

نورهان التي وصفت نفسها بشاهد عيان تحدثت من خلال الفيديو الذي رصده محرر موقع النيلين وشرحت كيف قام مصطفي بكسر الزجاج, وذكرت في حديثها الذي تابعه محرر موقع النيلين: “قام مصطفي بخلع الجاكيت واقتحم السلم ومن ثم قام بكسر الزجاج بضربات متكررة فاسحاً الجو للدخان بالخروج”.

من جانبه عبر المذيع الفدائي عن شكره لكل من أشاد بموقفه على مواقع التواصل الاجتماعي وذكر أن ما قام به هو عمل بسيط وواجب عليه.

لمشاهدة الفيديو على قناة فيديو النيلين أضغط هنا

ياسين الشيخ _ الخرطوم

النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        واحد ساي

        القناه حرقه التبرج و البرامج الغير هادفه..

        الرد
      2. 2
        Mohamed

        هههههههههههه كسر القزاز وجرح يده وووووو كلام فارغ . هسا انا قلت الزول ده استخدمت مظلات واخرجهم على ظهره واحد واحد هههههههههههه كلام فارغ ومايع

        الرد
      3. 3
        Salah

        حمدا لله علي السلام
        بعدين ديل شنو العويرات الملتصقات ذي ال…….. استغفر الله العظيم

        الرد
      4. 4
        جعلي زهجان

        اللي في البر عوّام يا Mohamed .. لا تبخس الناس أشيائهم … في لحظات زي دي … حريق و نار و دخان كل انسان بينجو بنفسه .. و أول حاجة يفكر فيها أنو كيف يطلع من المبنى (يتخارج) بس الشاب مصطفى دا عمل العكس صعد من الطابق الأرضي لأعلى للمساعدة في الانقاذ … من تعليقك دا أنا متأكد أنك لو كنت محله كنت جريت وصلت كبري شمبات …

        الرد
      5. 5
        محمد كمال

        الف سلامة عليهم

        الرد
      6. 6
        فلنتاين

        قرض يابنات النيل الازرق تجننوا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *