زواج سوداناس

تحذير.. خفض الهجرة سيبطئ النمو الاقتصادي الأميركي



شارك الموضوع :

حذرت رئيسة الاحتياطي الفدرالي الأميركي “البنك المركزي،” الديمقراطية جانيت يلين، الثلاثاء، من أن فرض قيود على الهجرة، وهو ما ينوي فعله الرئيس دونالد ترامب على ما يبدو، يمكن أن يبطئ النمو الاقتصادي الأميركي المتباطئ أصلا.

ونقلت فرانس برس عن يلين قولها، في أول لقاء لها مع لجنة من الكونغرس منذ تنصيب ترامب، إنه مع ارتفاع نسبة كبار السكان بين السكان الأميركيين، شكل وصول عمال مهاجرين من الخارج عاملا مهما في الحفاظ على توسع الاقتصاد.

ورفضت يلين التعليق على سياسات ترامب إزاء الهجرة، لكنها قالت “لقد تراجع نمو القوة العاملة النشيطة في الولايات المتحدة. هذا أحد الأسباب التي جعلت اقتصادنا يتقدم بوتيرة بطيئة والهجرة كانت مصدرا مهما في نمو القوة العاملة”.

وأضافت “وبالتالي فأن إبطاء وتيرة الهجرة سيبطئ على الأرجح وتيرة نمو الاقتصاد”، واصفة النمو الذي حققه الاقتصاد الأميركي في السنة الماضية وبلغ 1,9% بأنه “مخيب للآمال”.

كما شددت على تراجع الانتاجية، أي قدرة العمال على انتاج السلع والخدمات، وقالت “لدينا نسبة كبيرة من المسنين ونمو القوى العاملة بطئ نسبيا، ونمو الانتاجية في السنوات الماضية كان بطيئا جدا”.

وكان ترامب أصدر في نهاية يناير مرسوما تنفيذيا يأمر أولاً بطرد من لا يحملون أوراق إقامة قانونية من مرتكبي الجنح والمشتبه بهم. وهي شريحة أكبر من تلك التي استهدفها باراك أوباما، الذي أمر بطرد المجرمين وأصحاب السوابق.

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *