زواج سوداناس

النقابة: منشور جديد يُشرِّد الحرفيين ببحري



شارك الموضوع :

طالبت النقابة العامة لعمال الأعمال الحرة والحرفيين حكومة الخرطوم ومعتمد بحري بإيقاف فوري لمنشور المحلية، القاضي بمنع تجديد تصاديق ورش الحرفيين بنادي التحرير والعمال لعام 2017. وقالت إن المنشور يساهم في تشريد الحرفيين وأسرهم.وأكدت رفضها للقرار.

وأكد رئيس النقابة حسن محمد الطيب لـ (الشروق) أن الطريقة التي اتبعتها محلية بحري بمنع الحرفيين للعام الجاري لنشاطهم غير مقبولة، خاصة وأنها لم يصاحبها إيجاد بدائل أخرى ثابتة ومضمونة، وذلك من أجل مباشرة نشاط الحرفيين ومساهمتهم في الدخل القومي.

وأضاف الطيب “نحن مع أي خطوات لمحلية بحري تجاه عملية تنظيم عمل للحرفيين بالمحلية، لكن يجب أن تكون بطريقة حضارية مع إيجاد مواقع حقيقية للحرفيين حتى لا يصبحوا عرضة للكشات”. وتساءل: “هل يذهب الحرفيون بعد تطبيق المنشور للتسوّل؟ وما هو مصير الأسر التي يعولونها، ولاسيما أن كل حرفي يعول ما بين ثمانية إلى عشرة أشخاص؟”.

بيان المحلية دعا جميع مستأجري عقارات المحلية بالوحدات الإدارية المختلفة الذين انتهت مدة عقودهم إلى العمل على تجديدها وفق الإجراءات الإدارية التي حددتها المحلية المتمثلة في سداد الرسوم كاملة للأعوام الماضية ورسوم تجديد العقارات
وأصدرت محلية بحري بيانيْن مختلفيْن بتوقيع المدير التنفيذي للمحلية سنوسي سليمان أحمد تم نشرهما بوسائل الإعلام، دعا البيان الأول جميع مستأجري عقارات المحلية بالوحدات الإدارية المختلفة الذين انتهت مدة عقودهم، إلى العمل على تجديدها وفق الإجراءات الإدارية التي حددتها المحلية، المتمثلة في سداد الرسوم كاملة للأعوام الماضية ورسوم تجديد العقارات.

فيما أمهل البيان الثاني جميع الممارسين للمهن والحرف بالأحياء وفي وسط المدينة مدة إضافية حتى نهاية شهر فبراير الجاري. وقالت المحلية في بيانها إنها ستوقف جميع الحملات عدا سوق بحري الكبير، وعلى الجميع توفيق أوضاعهم في هذه المدة. وتعهَّدت – وفق البيان – بتطبيق القوانين بصورة حاسمة في مارس المقبل.

بدورهم، أكد حرفيون بمحلية بحري، لـ (الشروق)، أنهم تفاجأوا بعدم تجديد رخص الورش لعام 2017، الأمر الذي أدى إلى إيقاف نشاطهم، مؤكدين عدم رفضهم للمنشور إذا كان هدفه التنظيم والنظافة، لكنهم أبدوا استنكارهم لعدم وجود مواقع بديلة على الأرض لمعالجة آثار منشور المحلية على الحرفيين وأسرهم، متسنكرين رفض الترخيص السنوي للحرفيين مع تجديد الترخيص لعقارات المحلية.

وأبدى آخرون تخوفهم من أن يكون صدور المنشورات هدفه تحقيق مصالح أو رفع سقف الترخيص السنوي.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *