زواج سوداناس

بريطانيا تخسر328 مليوناً يومياً إذا توقف المهاجرون عن العمل



شارك الموضوع :

أظهرت دراسة صادرة اليوم الإثنين أن الاقتصاد البريطاني ربما يخسر ما يصل إلى 328 مليون جنيه إسترليني في حال توقف المهاجرون عن العمل.

وأشارت نتائج الدراسة التي أجرتها مؤسسة “نيو إيكونوميكس” البحثية إلى أن العديد من قطاعات الاقتصاد البريطاني وبالأخص الخدمات الصحية ستكون غير قادرة على العمل في حال امتنع جميع المهاجرين عن العمل.

كما وجدت الدراسة أن الناتج المحلي الإجمالي لبريطانيا سينخفض بنسبة 4% في حال توقف المهاجرون الذين يمثلون نحو 10.9% من إجمالي القوة العاملة بالبلاد عن القيام بوظائفهم.

وتأتي هذه الدراسة بينما يدرس حالياً مجلس اللوردات مشروع قانون انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، وسط مناقشات حول مصير ثلاثة ملايين من المهاجرين الأوروبيين العاملين في السوق البريطاني عقب خروج البلاد من التكتل الموحد.

وتعاني الشركات البريطانية من صعوبة في ملء الوظائف الشاغرة بسبب التدني في أعداد المواطنين الأوروبيين الراغبين بالمجيء إلى المملكة المتحدة، بعد تصويت البريطانيين لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، بحسب دراسة قام بها معهد “تشارترد للأفراد والتنمية”، وأظهر تقرير في وقت سابق هذا الشهر، إلى أن النمو في عدد الأوروبيين في سوق العمل انخفض إلى ثلاثين ألف عامل فقط، أي النصف، في الربع الأخير من عام 2016. وبحسب البيانات الأخيرة، يوجد حوالي 2.26 مليون مواطن أوروبي يعملون حالياً في بريطانيا.

ويقول المعهد في التقرير حول النظرة المستقبلية لسوق العمل إن “بيانات الدراسة… تدل على أن الانخفاض في الموارد البشرية الأوروبية قد يزيد من صعوبات التوظيف هذا العام”.

ويبقى معدل الوظائف الشاغرة في الاقتصاد البريطاني فوق متوسط المعدلات التاريخية، لكن التقرير يؤكد أن النقص في الوافدين الأوروبيين قد يؤثر بقوة على قطاعات محددة

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *