زواج سوداناس

توفيت بجرعة مخدّر فألقى بها أمام منزل شقيقتها


شارك الموضوع :

اتهمت النيابة العامة في دبي شاباً خليجياً عاطلاً عن العمل بإخفاء جثة «صديقته» الخليجية بعد وفاتها بجرعة مخدرات مميتة بينما كانت برفقته مساء يوم الواقعة. وتعود تفاصيل الأحداث التي اطلعت عليها هيئة محكمة الجنايات في الإمارة أمس إلى أن المتهم أخفى جثة المتوفاة بأن ألقاها أمام باب منزل شقيقتها وغادر.

وتبين من خلال التحقيقات أن المتوفاة كانت برفقة المتهم، وتعاطت أمامه جرعة زائدة من الهيروين، وظلت معه حتى منتصف الليل، وعندما حاول إيقاظها لم تستفق، وأخذها ووضعها أمام منزل شقيقتها.

وشهد شرطي في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات أن ثمة معلومات وردت إلى الإدارة حول حيازة المتهم وتعاطيه المواد المخدرة والمؤثرات العقلية، وأنه يحوز كمية منها، ليتبين بعد ضبطه أنه متورط في بلاغ التسبب في وفاة المذكورة، بعدما أوضح لدى التحقيق معه حقيقة الوفاة، وكيف تصرف بالجثة.

غَضِبَ فطعن

وفي قضية اعتداء على سلامة الجسم، والتسبب بعاهة مستديمة لمجني عليه، أحالت النيابة العامة إلى «الجنايات» شاباً آسيوياً قالت إنه طعن فتى كان يقيم ووالده معه، بسكين بحجة أن المجني عليه أساء التعامل معه بينما كان يعد الطعام في المطبخ، بأن أحضر إليه خضاراً ورماها في وجهه طالباً منه تقطيعها وهو ما أثار غضبه وعجّل من ردة فعله التي تسببت له بعاهة قدرها الطبيب الشرعي بـ20%.

وأظهرت التحقيقات أن المتهم كان غاضباً من عدم تقديم زملائه في السكن المساعدةَ له أثناء إعداد الطعام، واستخدم السكين التي كان يقطع بها الخضار، في الهجوم على الفتى، وطعنه في صدره وخاصرته، قبل أن يتوجه الجاني إلى مركز الشرطة في اليوم عينه ويسلم نفسه، ويقر بجريمة الطعن «من دون قصد».

البيان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *