زواج سوداناس

باسم يوسف عن التسامح الديني بمصر: لو واحد بدأ يشكك بالقرآن بالشارع حيحصل له أيه؟



شارك الموضوع :

قال الإعلامي المصري الساخر، باسم يوسف، إن هناك من لا يزال يهاجم تصريحات سابقة له عن العنصرية في المجتمع المصري والطريقة التي يعامل فيها المسيحيون.

جاء ذلك في تدوينة ليوسف على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك، حيث قال: “طيب فيه ناس لسه بتهاجم اللي انا قلته ان فيه عنصرية في مجتمعاتنا بأنها انه المسيحيين بيتعاملوا أحسن معاملة وان الحوادث اللي ضدهم دي حوادث فردية (طبعا) وأن فيه خلط بين الأفراد والمؤسسات الدينية والحكومة. طيب انا مش حخش في النقاش ده واجيب عشرات الأمثلة عن معاملة المسيحيين في مصر.”

وتابع قائلا: “ماشي يا عم المتسامح. المسيحيين عايشين ملوك ولا بيتهجروا ولا حاجة. والذبح اللي شغال في سينا ده لا يمثل الاسلام. معروفة. بس أفتكر ان انا قلت ان فيه عنصرية وتفرقة ضد غير المسلمين. يعني بهائيين لا دينيين، ملحدين الخ الخ.”

وأضاف: “لو انت شايف نفسك متسامح والدنيا فلة وأننا أحسن من الغرب اسال نفسك لو واحد عمل فرشة في شارع او ميدان عام زي المسلمين كده في أوروبا بيجيبوا ترابيزات بيحطوا عليها مصاحف. والواحد ده ابتدى يدعوا للبهائية او ابتدى يشكك في القران او البخاري. الشعب العادي اللي من عير بوليس او أزهر حيعمل في الراجل ده أيه؟ انا بعيني شفت واحد مسلم في مترو نيويورك عمال يشخط في اللي رايح واللي جاي ويقول للناس ان الإنجيل محرف وان كلهم على ضلال. ولا حد قربله. بس معلش يا جماعة احنا فلة وحلوين ومافيش اي مشاكل في مجتمعاتنا.”

CNN

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *