زواج سوداناس

مورينيو يوجه رسالة إلى رانييري عقب إقالته من تدريب ليستر سيتي



شارك الموضوع :

أعرب البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي، الجمعة، عن دعمه لنظيره الإيطالي كلاوديو رانييري غداة إقالته من منصبه مدربًا لليستر سيتي، وذلك بعدما قاد الأخير لإحراز لقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه الموسم الماضي.
ونشر مورينيو على صفحته على “إنستجرام” صورةً له مع رانييري (65 عامًا) وهما يبتسمان، مرفقًا إياها بتعليقٍ جاء فيه: “بطل إنجلترا الذي اختير كمدرب العام من قبل الاتحاد الدولي (فيفا)، أقيل.. هذه هي كرة القدم الحديثة.. صديقي كلاوديو، احتفظ بابتسامتك.. لا أحد يستطيع محو التاريخ الذي كتبته”.
وأثارت إقالة ليستر، الخميس، للمدرب رانييري كثيرًا من ردود الفعل في عالم كرة القدم الإنجليزية، إلى درجة أن غاري لينيكر اللاعب السابق في صفوف ليستر، والمنتخب الإنجليزي بكوا عند سماع الخبر.
ومن جانبه، قال الإيطالي روبرتو مانشيني لاعب ليستر السابق، وواحد من المرشّحين الأقوياء من قبل الصحافة الإنجليزية لخلافة مواطنه: “آسف لما آل إليه مصيرك، يا صديقي”.
وأضاف مانشيني -الذي يعرف الدوري الإنجليزي كونه أشرف على مانشستر سيتي من 2009-2013- أن رانييري سيبقى في تاريخ ليستر، وقلوب أنصاره، وكل عشاق كرة القدم.
ويحتل ليستر سيتي المركز الـ 17 بفارق نقطة واحدة عن أول القابعين في دائرة الهبوط إلى الدرجة الأولى.
واعتبر حارس المرمى الشهير لليستر والمنتخب سابقًا، بيتر شيلتون، أن: “الهبوط كارثة بالنسبة إلى ليستر، وأعتقد بأن المسؤولين في النادي اتخذوا قرارًا حكيمًا.. بعضهم لا يعرفون ماذا يعني ذلك، لكن الهبوط يلوح في الأفق”.
وأضاف شيلتون الذي أحرز مع ليستر لقب بطل الدرجة الثانية عام 1971: “إذا بقي النادي في الدوري الممتاز، سيقال إنهم اتخذوا حقًا قرارًا صائبًا.. كثيرون يقولون إن لا وجود للمشاعر في كرة القدم.. انظروا ماذ فعل لهذا النادي؟ لكنه أمضى فترة من الموسم كانت كافية لتصحيح الأمور”.
وسيشرف على ليستر في المباراة مع ضيفه ليفربول، السبت، المساعدان كريغ شكسبير ومايك ستاويل بانتظار تعيين المدرب الجديد.

المواطن

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *