زواج سوداناس

شباب غاضبون يحرقون مصنعاً للتعدين في تالودي بجنوب كردفان



شارك الموضوع :

أقدم شباب غاضبون في مدينة تالودي جنوب كردفان صباح أمس “السبت” بحرق مصنع لتعدين الذهب مستخدماً مادة السيانيد لاستخلاص الذهب في منطقة التقولة، وتم حرق كلي لمحتوياته، وكان مواطنون في تالودي احتجوا على قيام المصانع التي تستخدم المواد القاتلة المسرطنة التي تستخدم في قطاع التعدين.

وقال مصدر مطلع لـ (التيار): تم حرق المصنع كاملا بكل ملحقاته من المكاتب، إضافة إلى المتجر الخاص بالشركة في سوق مدينة تالودي تم تدميره، وأضاف المصدر أن جميع الآليات الثقيلة والمركبات قد أحرقت، وأن عددا كبيرا من الشباب دخل المصنع صباح أمس، ويعتقد أنهم قضوا ليلتهم “بالتقولا” مقر المصنع، وأوضح المصدر أن المصنع الذي تم حرقه يخص شركة الهدف، وجنرال للتنقيب، وحمّل المصدر معتمد تالودي مسؤولية الأحداث الأخيرة، وتحديهم للشباب بصورة استفزازية في الاجتماعات المشتركة، واستنكر حديث المعتمد الذي جزم بأن المصنع سوف يعمل رغم أنف المجتمع المحلي.

الجدير بالذكر أن مواطني محلية قدير قد قاموا بحرق المصنع الذي يستخدم مادة السيانيد في مدينة كالوقي، ووجدت مصانع التعدين حملات مناهضة واسعة من السكان في ولاية جنوب كردفان.

الخرطوم: محمد إبراهيم
صحيفة التيار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عمران

        يجب منع التعدين في أي منطقة لأي وافد إلا بنسبة معقولة للمنطقة لأن المعدن ثروة ناضبة أي قابلة للنفاد وهي منحة ربانية لأهل المنطقة أولا.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *