زواج سوداناس

قوى سياسية تطالب برفع السودان من لائحة الإرهاب



شارك الموضوع :

نظمت قوى سياسية وحركات مسلحة موقِّعة على السلام والوثيقة الوطنية، منضوية تحت لواء مجلس أحزاب حكومة الوحدة الوطنية بالسودان، نظمت وقفة مناهضة للدوائر التي تتهم السودان بالإرهاب، طالبت فيها برفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وندد المشاركون، في الوقفة الذين رفعوا شعارات (أنا سوداني لست إرهابياً)، من أمام مقر مجلس أحزاب حكومة الوحدة الوطنية بالاتهامات الباطلة للشعب السوداني بدعاوى الإرهاب.

وأكد الأمين العام لمجلس أحزاب حكومة الوحدة الوطنية الأستاذ عبود جابر، مضي المجلس في ترسيخ عملية السلام، والعمل على توضيح موقف السودان الداعم للأمن والسلم الدوليين، بالإضافة إلى تعزيز وتطوير العلاقات مع الولايات المتحدة الأميركية.

من جانبه، طالب رئيس حزب مستقبل السودان محمود تيراب صاحب مبادرة (أنا سوداني لست إرهابياً)، بإسقاط اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب. وقال إن العالم يشهد بالتزام السودان بمكافحة الإرهاب ومحاربة الهجرة غير الشرعية.

وأضاف أن العالم يشهد أيضاً أن السودان لم يكن طرفاً في أي عمل يدخله في الإرهاب، وظل ملتزماً بالعهود والمواثيق الدولية، الأمر الذي لا يوجد أي مسوغ لاتهامه بالإرهاب.

بدوره، أكد رئيس برلمان الشباب ياسر محمد حسين، دعم ومساندة الشباب للمبادرة المناهضة للدوائر التي تتهم السودان ظلماً بالإرهاب، والتي تكذبها العلاقات المتميزة للسودان مع جيرانه.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *