زواج سوداناس

كلمة السر درعك في عالم الإنترنت..فاختر أقواها!



شارك الموضوع :

يضجر كثيرون من اضطرارهم إلى تغيير كلمات المرور على الكمبيوتر وشبكة الإنترنت بشكل دوري، لكن الأمر يبقى مهماً للحفاظ على سرية بيانات المستخدم. ولذلك يقدم المختصون نصائح عدة لصياغة كلمة سر قوية عصية على الاختراق، فما هي؟

تعتبر عملية تغيير كلمات المرور على الكمبيوتر وشبكة الإنترنت مصدر إزعاج بالنسبة للكثيرين، رغم أنها تنطوي على أهمية بالغة من أجل الحفاظ على سرية بيانات المستخدم.

وعرض موقع “بي.سي ورلد” الأمريكي المتخصص في مجال الكمبيوتر سلسلة من النصائح التي يقدمها خبراء أمن تكنولوجيا المعلومات للمستخدم من أجل ابتكار كلمة مرور قوية للحيلولة دون اختراق حساباته الإلكترونية.

وهناك مجموعة من الاقتراحات بشأن كيفية ابتكار كلمة مرور قوية، ولكن أهم هذه النصائح أن تكون كلمة المرور صعبة التخمين، بمعنى أنه ينبغي ألا تتكون من كلمات أو عبارات شائعة أو مألوفة.

ويفضل أن تحتوي على مزيج من الحروف والأرقام، ويحبذ أيضاً لو كانت تتضمن بعض الرموز، وإن كانت بعض المواقع لا تسمح باستخدام الرموز عند تكوين كلمات المرور.

ويجب ألا يقل طول كلمة المرور عن ثماني حروف كحد أدنى، والأفضل لو وصل عدد الحروف المستخدمة فيها إلى عشرة حروف. وهناك عدد من التطبيقات التي تساعد المستخدم في اختيار كلمة المرور بسهولة، مثل “1 باسورد” و”لاست باس” و”داش لاين”. وتستطيع هذه التطبيقات الثلاثة تكوين كلمات مرور حسب درجة الصعوبة والطول التي يحددها المستخدم بنفسه، فضلاً عن كونها تحتفظ بسجل لكلمات المرور التي يختارها المستخدم للرجوع إليها وقت الحاجة، مثل أن ينسى المستخدم كلمات المرور الخاصة به على سبيل المثال.

وينصح موقع “بي.سي ورلد” بعدم الإكثار من تغيير كلمات المرور بسرعة، لأن المستخدم في كثير من الأحيان يلجأ إلى اختيار كلمات مرور أسهل في التخمين مع تكرار عملية التغيير.

ويقول الخبراء إنه إذا كانت الكلمة المرور الأصلية مكونة من حروف عشوائية لا يقل عددها عن عشرة حروف، فلا داع لتغييرها. ويرى الموقع الإلكتروني أنه من الممكن الاحتفاظ بكلمة المرور لمدة ستة أشهر دون الحاجة لتغييرها، ما لم تحدث مشكلات أمنية معينة تستلزم تغيير كلمة المرور، أو يشعر المستخدم أن شخصاً ما قد تعرف على كلمات المرور الخاص به.

وعلاوة على ذلك، هناك أيضاً تطبيقات إلكترونية يمكنها تغيير كلمات المرور الخاصة بالمواقع الرئيسية على شبكة الإنترنت تلقائياً بشكل دوري مثل “لاست باس” و”داش لاين”، وبالتالي توفر على المستخدم عناء البحث عن كلمة المرور المناسبة.

DW

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *