زواج سوداناس

(200) طائرة تعبر الأجواء السودانية يومياً



شارك الموضوع :

نفت سلطة الطيران المدنى بشدة أن تكون حركة الطيران المدنى فى الأجواء السودانية قد تأثرت بالمناورات الجوية العسكرية التى شهدتها منطقة مروى مؤخراً، مؤكدة فى ذات الوقت أن تلك المناورات قد تمت إلى الجنوب من الحدود السودانية المصرية بأكثر من 300 ألف ميل بحرى مع الإنفتاح إلى شمال غربى مروى وشمال غربى الخرطوم، وأعلن مدير سلطة الطيران المدنى الكابتن أحمد ساتى باجورى أن نحو مائتى طائرة تعبر الأجواء السودانية يومياً مما يجعلها معبراً رئيساً ومدخلا مهماً للقارة الإفريقية الأمر الذي يؤكد أن المجال الجوى السودانى هو الأكثر أماناً، مما يجعلها قبلة لشركات الطيران العالمية، وكشف باجورى النقاب عن أن كثير من شركات الطيران قد إختارت الأجواء السودانية عقب إغلاق المجال الجوى اليمني بسبب الحرب الدائرة هناك،وقال معظم تلك الشركات فضلت الإستمرار عبر الأجواء السودانية وعدم العودة الى المجال الجوى اليمنى لما وجدتها من خدمات متميزة وما لمستها من درجة أمان عالية فى الأجواء السودانية،من جهة أخرى أكد باجورى أن سلطة الطيران المدنى ما زالت تشرف على إدارة أجواء دولة جنوب السودان من إرتفاع 25 ألف قدم فما فوق، وفق إتفاق بين البلدين.

الخرطوم: ثناء عابدين
صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *