زواج سوداناس

مدير الطيران المدني : المناورات مع السعودية لم تؤثر على حركة الطيران



شارك الموضوع :

نفت سلطة الطيران المدني أن تكون حركة الطيران المدني في الأجواء السودانية قد تأثرت بالمناورات الجوية العسكرية التي شهدتها منطقة مروي بشمال السودان مؤخراً، مؤكدة في ذات الوقت أن تلك المناورات قد تمت في اتجاه الحدود إلى الشمال بأكثر من (300) ألف ميل بحري، مع الانفتاح إلى شمال غربي مروي وشمال غربي الخرطوم. وأعلن مدير سلطة الطيران المدني الكابتن “أحمد ساتي باجوري” أن نحو مائتي طائرة، تعبر الأجواء السودانية يومياً مما يجعلها معبراً رئيساً ومدخلاً مهماً للقارة الإفريقية، مما يؤكد أن المجال الجوى السوداني هو الأكثر أماناً مما يجعلها قبلة لشركات الطيران العالمية. وكشف الكابتن “باجوري” إن تطور تقنيات الملاحة الجوية واستخدام الأجهزة الحديثة وتطور الكفاءة التشغيلية لدى العاملين في إدارة الأجواء السودانية كانت عامل جذب مهم، كاشفاً النقاب عن أن كثيراً من شركات الطيران قد اختارت الأجواء السودانية عقب إغلاق المجال الجوي اليمني بسبب الحرب الدائرة هناك. وأضاف: إن معظم تلك الشركات فضلت الاستمرار عبر الأجواء السودانية وعدم العودة إلى المجال الجوي اليمني لما وجدتها من خدمات متميزة وما لمستها من درجة أمان عالية في الأجواء السودانية . وفي سياق مختلف أكد كابتن “باجوري” أن سلطة الطيران المدني السوداني ما زالت تشرف على إدارة أجواء دولة جنوب السودان من ارتفاع (25) ألف قدم، فما فوق، وفق اتفاق بين البلدين.

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *