كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

كنت ضيفاً على “غندور” و”شكري” .. !



شارك الموضوع :

{لبيت نهار يوم(الخميس) دعوة من السيد وزير الخارجية البروفيسور “إبراهيم غندور” إلى حفل غداء بالنادي الدبلوماسي بالخرطوم، على شرف ضيف البلاد وزير الخارجية المصري السيد “سامح شكري”. وشارك في الدعوة وكيل الخارجية السفير “عبد الغني النعيم” ومديرو الإدارات بالوزارة، والوفد المصري المرافق للوزير، وعدد من الدبلوماسيين العرب والأفارقة وبعض الزملاء رؤساء تحرير الصحف.

{وعقد الوزيران مؤتمراً صحفياً بإحدى قاعات النادي، وكان مفتوحاً لكل الأسئلة والاستفسارات دون تحفظ، وفي رأيي أن الوزيرين “غندور” و”شكري” كانا ماهرين جداً ومتفقين ومتناغمين تماماً في الإجابة على ما طرح من قضايا ساخنة وحساسة وشائكة، وعلى رأسها قضية مثلث “حلايب”، فأحالاها إلى منصة الرئيسين “البشير” و”السيسي”، وأنهما صاحبا القرار في طريقة وكيفية التسوية .

{أثناء المؤتمر الصحفي، كنت حريصاً على رصد ملامح وتعابير الوجه عند الوزيرين، وأنا أهتم دائماً في عملي الصحفي بالحركات والسكنات ولغة الجسد، أكثر من الكلمات، لأن السياسيين والدبلوماسيين في السودان وفي غيره، لهم قدرات هائلة وتجارب واسعة وخبرات طويلة في التلاعب بالألفاظ وتطويع اللغة أو اللغات، بحيث لا تعكس في أغلب الأحيان شيئاً من واقع الحال !!
{وقد كان بادياً على وجهي “غندور” و”شكري” في نظري، أنهما مرهقان حد الرهق، متعبان غاية التعب، محملان بأثقال من أفعال آخرين .. خطائين وغير توابين – في الدولتين “السودان” و”مصر” – على الصعيدين الرسمي والشعبي .

{لقد تحمل “غندور” و”شكري” أوزار وأخطاء ما كان لها أن ترتكب، لو أننا في البلدين على كافة الأصعدة والمؤسسات والأجهزة والوسائط الإعلامية كنا على قدر المسؤولية، في الحفاظ على مصالح بلدينا التي هي بالتأكيد أكبر وأعمق من شحنات “برتقال” و”طماطم” و”كاتشاب”!!

{لماذا ارتكبنا تلك الأخطاء، ومن ضمنها التسريب المزيف والمفتعل عن مداخلة المندوب المصري الذي زعمنا زوراً وبهتاناً، أنه حرض على بلادنا في اجتماع مجلس الأمن الدولي ؟! {ألم تكن كذبة .. وورطة .. وسقطة وعاراً علينا ؟!
{لماذا سمحنا لأنفسنا كدولة أن نتسرع ونتهم دولة أخرى بما لم تفعله؟ لمصلحة من؟ وأين مصلحتنا في ذلك .. نحن كسودان .. دولة وشعباً ؟!

{إنني أحيي الوزيرين “غندور” و”شكري”، وأدعوهما إلى المزيد من بذل الجهد وتحمل الرهق من أجل بلديهما وشعب وادي النيل، أكرر دعوتي السابقة للجميع؛ بأن ارفعوا أيديكم عن هذا الملف الحساس، واتركوه للوزيرين والمؤسسة الدبلوماسية في البلدين.
{(جمعة) مباركة.

الهندي عز الدين
المجهر

شارك الموضوع :

35 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ودبندة

        الهندي عودنا دائما انه علي حق وهو يعلم بي بواطن الأمور خيرا من غيره.
        الهندي يدعي بأن مصر يهمها الخير للسودان .كيف والسيسي يذهب بي نفسه للامريكا ويقول لترامب لا ترفعوا العقوبات عن السودان.فما بال المصري الفي مجلس الامن بأن يقول.
        طيب يا الهندي لماذا لا تبقي وزيرا .ما دام عندك نظرة وحكمة وامسك لنا ملف حلايب.كل انسان ممكن ينظر ويعتبر نظربته هي الصاح مثل الهندي تمام. هندي وخليك هندي.

        الرد
        1. 1.1
          ساخرون

          شحنات “برتقال” و”طماطم” و”كاتشاب”!!

          لخصت الموضوع فقط في هذه القضية !!

          للأسف قصور في الفكر يا هندي ، لذلك ستسقط قريبا ، بعد أن سقطت من نظر الناس

          ،،،،،،،،،،،،،،،،،

          التسريب المزيف والمفتعل عن مداخلة المندوب المصري الذي زعمنا زوراً وبهتاناً !!

          من أين لك معرفة أنه مزيف ؟ زعمنا زورا ؟

          ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

          لذلك تمت دعوتك لتأتي ضيفا …بإيعاز من المصري …وما كان لغندور أن يستجيب

          الرد
      2. 2
        سوداني

        اخ الهندي سؤال بسيط هل أنت حقا تعرف طبائع الشعب المصري وتسعى لمصلحة السودان ام أن لك مصلحة شخصية في هذا الملف؟؟
        إن من يعرف حقيقة طبائع كثير من المصريين لا يمكن أن يثق بهم وكفى.

        الرد
      3. 3
        ود الحاج

        طيب يا هندي رأيك شنو في مداخلة قنصل السودان بأسوان مع الإعلامي طاهر التوم.. والا اقولك انا غلطان بقراءة الموضوع وغلطان ارد عليك واقولك اتهنأ بغداك وخلاص صدقت كلام الوزير ما انت معروف… يا هندي فكنا من صحافتك وربنا يصبرنا على سخافتك … المجهر خطوة متقدمة في عالم السخافة..

        الرد
      4. 4
        سوداني

        استفتاء:
        من يثق بالشعب المصري يقول: نعم
        من لا يثق بالشعب المصري يقول: لا

        الرد
      5. 5
        مواطن

        أقترح أن يقاطع الشعب السوداني (الأبي) جريدة الهندي عز الدين (الملونة) و المنتجات المصرية (الملوثة) معا

        الرد
      6. 6
        مواطن

        لا لا لا لا لا لا لا لا لا

        الرد
      7. 7
        دفع الله الشيخ

        يقول هذا الهندي: ( لو أننا في البلدين على كافة الأصعدة والمؤسسات والأجهزة والوسائط الإعلامية كنا على قدر المسؤولية، في الحفاظ على مصالح بلدينا التي هي بالتأكيد أكبر وأعمق من شحنات “برتقال” و”طماطم” و”كاتشاب”!!)..
        طبعا إنت الوحيد اللي كنت علي قدر المسئولية, لكن يا فاهم مصالح مصر مضمونة, فأين مصلحة وطنك واهلك في برتقال محقون بفايرس, وطماطم مروي بالصرف الصحي, وكاتشاب مصنوع وممزوج ببول اصحابك المصريين؟؟؟؟؟؟

        الرد
      8. 8
        ابو عبدالرحمن

        مهما حاولت أن تجمَل وجه مصر أو أن تتجمل انت نفسك بالمساحيق المصرية المضروبة, فستظل مصر الرسمية وبلطجيتها وأشك أنك واحد منهم هى مصر المغتصبة، المتآمرة، الحسودة التى تأوى المعارضة وتدعمها بالمال والسلاح، مصر التى تصدر لنا قاذوراتها عن قصد، مصر التى تتعامل معنا بعنصرية ونظرة دونية. تريد أن تختزل ما جرى ويجرى من توتر فى العلاقات فى تصريحات المندوب المصرى، نعم هى حقيقة حتى ولو حاول السياسين والمطبلاتية أمثالك إعادة إخراجها بصورة دبلوماسية أقرب إلى دبلجة الفوتوشوب. أولم يثبت عنه انه طالب بإعادة التحقيق فى إستخدام الحكومة الأسلحة الكيماوية فى جبل مرة؟ أو لم تفضح وسائل الإعلام الإسرائيلى السيسى نفسه بتوسله المخذى لسيده وولى نعمته ترامب بـإبقاء العقوبات على السودان.؟ أرجو أن تفحص خارطة الجينات التى تتكون منها أنسجة جسمك والتى أجزم أن 99% منها أصله مصرى. هنيئا لك.

        الرد
      9. 9
        دفع الله الشيخ

        أثق في الشيطان الرجيم وذريته, ولا أثق في الشعب المصري وحكومته.

        الرد
      10. 10
        حلايب سودانية

        القومة ليك يا وطني
        الشعارأت هي :
        حلايب سودانية
        لا أثق في الشعب المصري
        قاطع منتجات المصريين والهندي عز الدين

        الرد
      11. 11
        مبصر

        مدعو لتصتف مع جنوب الوادى لا شماله
        بس عمر ديل الهندى مايتعدل انت مثل
        عرمان صحفى غواصة بس على منو ياهندى

        الرد
      12. 12
        راعي الغنم

        اقتربت المسافة بين ياسر عرمان والهندي عز الدين
        الهدف أصبح واحد / ضرب مصالح السودان خدمة للاجنبي الماكر المخادع

        الرد
      13. 13
        abdalla

        عليك اللعنة ايها البائس الحقير..تبا لك ولاهلك المصريين..اذا كنت انت صحفى ومالك لصحيفة وتتحدث باسم السودان والسودانيين فللمصريين الحق فى استعبادنا واحتقارنا..انت سخفى سخيف ولست صحفى حصيف..الى الجحيم

        الرد
      14. 14
        كديسة

        {أثناء المؤتمر الصحفي، كنت حريصاً على رصد ملامح وتعابير الوجه عند الوزيرين، وأنا أهتم دائماً في عملي الصحفي بالحركات والسكنات ولغة الجسد، أكثر من الكلمات،
        انت متابع وزير الخارجية ولا رقاصة

        الرد
      15. 15
        شاش

        الظاهر مرتضى منصور ماسك عليك C D

        الرد
      16. 16
        Atbarawiyah

        اريتهم استضافوا أنصاف مدني بدلا عنك فيبدو انها اكثر غيرة وشهامة منك فأنت لا غيرة لك ولا نخوة ودا باين في نفختك وكرشتك دي زيك زي المصريين ( هم ديوثين ) وانصاف مدني عندي غيرة على الوطن يا هندي

        الرد
      17. 17
        فتح الرحمن

        حقيقة هندى

        الرد
      18. 18
        ود الخير

        لحسو مخك بالسرعة دي يا هندي يا خسارة

        اقترح انضمامك مع اعلام السيسي يا ابو مخ مغسوووول

        الرد
      19. 19
        عز//

        يا هندي اولاً من هو الذي اتهم نائب مندوب مصر في الامم المتحدة بالزور الذي تقوله ( زورا وبهتانا ) او ليس هو وزير الخارجية (البروفسور غندور ) الذي كان مرهقا كما تقول اشد الرهق وتحمل ما لم يكن يتحمله لو اننا ( من نحن ؟ ) تركنا الامور للوزيرين ليقولا ويفعلا باعتبارهما جهة الاختصاص ولكن لأن السيد الوزير غندور هو جهة الاختصاص فهو الذي طالب حكومة مصر بتوضيح السبب الذي دفع نائب مندوبها بالامم المتحدة لتفسير ما ورد من اتهام ! عجبى عليك انا شخصيا لم ار يوماً في حديثك عن مشاكل السودان ومصر الا دائما وقوفك بجانب مصر والدفاع عنها ، اذا فلما كنت ضيفا على الوزيرين وبرفقة لفيف من رؤساء فلربما سمعنا من غيرك بالرغم من اننا سمعنا المؤتمر الصحفي موجزا مما ورد بالاعلام المقروء والمسموع لأننا بصراحة اصبحنا لا نثق فيما تقول وتكتب .

        الرد
      20. 20
        ود الأرباب

        اقسم بالله يا الهندي زمان انا كرهت سارة منصور بسببك …….. لكن بديت أغير رأيي فيك

        الرد
      21. 21
        ابو احمد

        انت ما تزال رجل غافل أو ذو مصلحة هل تابعت سودانية 24 عندما تم الإتصال بقنصلنا في أسوان والرجل لم يكذب وقال بوضوح أن ما ذكره المدعو زورا وزيرا هذا المصري انه معدات السودانيين في إرفين من شهر ونصف ولا يوجد شي غير الكذب وانت شخص في منتهي الغرابة عندما توصف ترحيل مشكلة حلايب الي الرئيسين بأنه دبلوماسية انت رجل أما مأجور أو مداهن وتصف هذا بالذكاء السياسي اذا كنت أو أحد اهاليك تملك عقار في مصر فلا تسحب علينا مصلحتك لتماهي بها ما يؤذي بلادنا وامثالك ما يريدنا أن نكون سكان الدولة الجارة عليك أن تمارس الإحترام لعقول الناس ولا أدري كيف وصلتم الي ان يكون امثالك ملاكا لصحف فنحن أيضا ننظر الي ملامح الشخص عندما نشتري جريدة فأرجو أن لا تتملقوا وأنتم تعلمون وهذا ما تقوم به أيها الهندي تبخيس وتقليل من شأننا وان كنت ذكرت في غير ذي مره انك من قرية أم غد غرب النيل وإني أعلم أن بنت النور خير من أشعر في الكرم والشهامة والفروسية والكبرياء وعزة النفس فما لكم انتم احفادها تبيعوننا لأنك تملكون عقار بخس في بلد نجس فانتفض لكرامتك التي يحاول أبناء الجار السوء مرمغتنا في وحل الهزيمة والتخلف وهذا ديدنهم فاستفيقوا رحمكم الله لنصرة هذة البلاد الحرة وعزتها فنحن من سقينا الأمم العز فلا تنكصوا لنذل من أدني الناس وابخسهم
        والله المستعان

        الرد
      22. 22
        mukh mafi

        والله نفسي اعرف هذا المسخ الى ماذا يهدف .. ولاحظوا كيف انه فبداية الموضوع وضع لنفسه شانا عظيم انه تلقى دعوة على الغداء ولم يجعل السياق انه دعي لمئتمر صحفي والابله يتمادي باعتزازه بمصر وشكري فربط دعوة ورارة الخارجية للمؤتمر الصحي انه جعوة من غتدور وشكري ففي حين ان وزارة الخارجية السودانية هي التي تدعو او لا تدعو ..يا ايها الهندي والله انك طفل ومازال عليك الانتظار سنوات حتى تنضج ..
        فقد ابدى الرجل فرحته بالدعوة على الغداء وميز نفسه عن باقي رؤساء التحرير وقال انا وبعض الزملاء .. يا اخي اتلهي الله لاشكرك ولا جاب عقابك

        الرد
      23. 23
        شكري

        عنوان في أقوال الصحف الصادرة صباح هذا اليوم :-
        الانتباهة:
        المخابرات المصرية تحاول تجنيد صحفي سوداني..
        والتعليق لكم …

        الرد
      24. 24
        سودانى جدا جدا

        المسألة بغاية البساطة كالاتى :-
        السفارة المصرية ترصد كل الصحف اليومية وتحظر كل صحفى يكتب كلاما لا يعجبهم
        والهندي يسافر كثيرا لمصر بغرض جلب معدات وورقيات لصحيفة وللسوق ويخاف أن يحظر من دخول مصر لذلك لن يكتب ولا كلمة تفهم على أنها لا تصب فى مصلحة مصر …
        الهندى لا يهمه السودان ولا اى مواطن سودانى
        الهندى يخاف أن يحظر ويمنع من دخول مصر
        قاطعوا جريدته الجاهلة
        ريحوا بالكم من هذا المتصاحف

        الرد
      25. 25
        haj

        ياخي انت صحفي رخييييييص ،،،
        تسمي وباء النهاب الكبد الفيروسي مجرد شحنات طماطم وبرتقال ،،، تسمي نقل صلاة الجمعة من حلايب علي القنوات الرسمية التلفزيونية مجرد اخطاء ….شكري وزيرة خارجية مصر وليس سفيراً للنواياة الحسنة اشان تفصلو من سياسات دولتو ،،قتل المواطنين في حلايب وسخرية من شعب وحضارتو وغيره الكثير ،، فعليك الله ياالهندي تعين نفسك محامي لمصر واذا انت كنت شايفه بعبع بخوفك فنحن مابنخاف الامن الخلقنا واذا انت ماعندك مشكلة مع الهوان والذل فالشعب السوداني مابقبل عيشةزي دي ،،
        جيتو من وين انتو وسخ وانتهازين اصحاب مصالح شخصية …انت كوز وسخان زيك زي عرمان البقول ماترفعو الحصار عن السودان ومستعد اشان يحقق احلامو يبيد الششعب السوداني ،، والصحفي وراق يصرح انو السودان يعد لحرب شاملة مع مصر وامين العدل والمساوة يقول فرض التاشيرة علي المصرين خطاء ،،،
        لك الله ياشعب السودان سياسين كلهم بايعين ضمايرهم وزممهم،،

        الرد
      26. 26
        mukh mafi

        كشف الإعلامي الطاهر حسن التوم عبر برنامج حال البلد المذاع على قناة سودانية24 يوم الخميس – 20-4-2017 كذب وزير الخارجية المصري سامح شكري الذي أعلن يوم الخميس بحسب الفيديو المرفق: إنهم سلموا ممتلكات المعدنين السودانيين للجانب المصري في معبر “أرقين” منذ أكثر من شهر ونصف، وأكد أنها متوقفة فقط على ترتيبات الجانب السوداني.
        وفي في الفيديو المرفق الذي شاهده محرر موقع النيلين لمداخلة لبرنامج “حال البلد” بقناة “سودانية 24” يكشف قنصل السودان بأسوان السفير عبد العظيم الشيخ عن عدم وجود الممتلكات بأرقين قاطعاً بأنهم أجروا اتصالاً بسلطات الخارجية المصرية، وأكدت لهم أن المعدات غير جاهزة وتحتاج إلى أسبوعين على الأقل لتسليمها.
        وبحسب صحيفة الصيحة الصادرة يوم الجمعة بالخرطوم تشمل المتعلقات المحتجزة (430) سيارة وعدداً كبيراً من أجهزة كشف المعادن وتحديد المواقع، وهواتف خلوية (ثريا) وعدداً من أجهزة البوصلة الحديثة، فضلاً عن كميات من خام الذهب، ومولدات كهربائية تقدر قيمتها السوقية بمبلغ (8) ملايين دولار.
        عن مذا تتحدث ايها الوقح
        يا اخي احتشي واتلم وخليك راجل
        يا هندي ياقذر حقوق العالم دي معلق في رقبتك الى يوم القيامة ،
        لنرفع ايادينا فاذهب واتي لهم بهذه المقدرات التي لا يستهان بها ..

        الرد
      27. 27
        اباذر

        ياناس النيلين ليه بتنشرو كتابات الهنيدي .الوزير غندور دعاه للغداء هههههههه ده مؤتمر صحفي بخطرو كل رؤساء تحرير الصحف بخطاب واحد يوزع من المسؤول الاعلامي للسفاره مش الوزير غندور اتصل عليك يافهيم .

        الرد
      28. 28
        اخو الغازة...مهلب

        تعليقي على هذا الهراء ليس من أجل الرد على هذا الخائن/ب والذي قد عرف الشعب جميعه خيانته وذلك على مستوى الزملاء في الصحف ، فها هي صحيفة الإنتباهة تكشف عن أن المخابرات المصرية تجند صحفيا ، ولا يظن ان المقصود غير هذا المنخث ،
        يحاول دائما أن يجمل وجه مصر الذي أصبح خربا في نظر كافة الشعب ، وهو لأنه إنتهازيا من الدرجة الأولى يتسابق على تلبية مثل هذه الدعوات ليتحفنا بتحليلاته الفطيرة ،
        قال أيه “أهتم بالسكنات والحركات ولغة الجسد أكثر من تعابير من الكلمات ”
        وأنا كذلك أهتم بتعابير جسدك وحركاتك وسكاناتك أكثر من كلمات “التى تحمل مما تحمل من الأغراض والأمراض”
        أما عن حركاتك فهي معلومة إلى أي إتجاه تمضي بك أو تمضي بها ؟
        وسكناتك كذلك ،
        أما لغة الجسد يستطيع أي مؤمن لديه فراسة أن يقرأ شخصك من وجهك البائس أكثر من غثاءك على الورق ،
        أنا أقرأ في عيونك التملق والإرتزاق والعمالة والخيانة والدياثة الصحفية ، وأقرأ في شفاهك “المنتفخة بالحقن ” الكذب والتضليل والنفاق وكذلك أوداجك وخدودك التى انتفخت من عائدات العمالة والتملق لمصر . وكذلك وجهك بما فيه لحيتك يشبه تماما صورة يتداولها الناس مؤخرا ل……. أغضب الكثير من الرجال والاحرار .
        لم يخالجني شك انك يوما عميل وذلك لأن كتاباتك فيها النفس المصري الإستعلائي وليس النفس الصحفي الإستقصائي .
        فهل تريد أن تقنعنا بأنك أنت الذي قلت في شهادتك الزور قبل أكثر من عامين في ذلك العنوان
        “مصر خط أجمر ” وأسميت الأحرار بسفهاء الإنترت وشذاذ الأفاق لأنهم رفض الولاء والإنصياع مثلك لمصر.
        أنصحك الآن بعد أن وضحت عمالتك للجميع بأن تذهب للرحلة إستجمام بالقاهرة لتقبض المعلوم ، فحسب ما علمت من جهات رفيعة أنها على علم بما تغرد وأتحفتني بأكثر من ذلك ..
        ولا تحسب سكوتهم عليك غباء وإنما لشيئ ستعمله حين حدوثه..
        أبشر الإخوة المعلقين وكل الاحرار بإقتراب نهاية هذه الارقوز في المسرح الصحفي !

        الرد
      29. 29
        زول ساى

        ختم حديثه الهندى زفت الطين هذا بكلمة جمعة مباركة، ويبركو فيك خنق يا من تستحق الذبح من الوريد للوريد، لانك تذبح قلوب الملايين من شعب السودان بخطرفاتك وتوددك لاسيادك أيها الكلب الضال الحقير أما الدعوة التى لبيتها لم تقدم لك إلا لانك الكلب الوفى لسيدة سامح شكرى فأراد أن يبادلك الوفاء ليطعمك من فتات مائدتهم العامره فأنت الكلب الذى ينبح ليل نهار من اجل حراسة سيده سامح، اعلم انك مجرد كرت بيد من لا يعرف الوفاء ،كرت بيد من لا يعرف الا مصلحته، ويوم ان يجد من يجيد النباح اكثر منك سيرميك بقارعة الطريق ،ولن يترك لك عظما واحدا تسد به رمقك، سيرميك لتموت جوعا ايها الحقير لان ذلك مصير كل من يسلك طريقك الضال كضلالة زفت الطين هذا ياهذا الذى كالشيطان بل أضل .

        الرد
      30. 30
        طارق كردي

        المدعو الهندي اجاركم الله تربى تربية دنيئة وهو متعود ومتلزز بالاهانة والذل لذلك مبسوط جدا من اذلال المصريين
        كيف تقبل ان ان يصف الصحفيين المصريين السودانين بالعبيد ؟ ثم تقول تسببنا في المشكلة؟
        من الذي بداء الاهانة والسب يا الهندي المريض
        وكم الاجر الذي تاخذه من المخابرات المصرية

        الرد
      31. 31
        حاتم

        قاطعوا قاطعووووا المنتجات المصرية قاطعوا اضربوا ازيال اليهودية قاطعوهم يعذبهم الله قاطعوهم سوف ياتون اليكم صاغرين خاضعين قاطعوهم سوف تنالوا كل ما تريدون قاطعوا منتجاتهم علموها لابنائكم واخوانكم واهاليكم وقراكم

        الرد
      32. 32
        Ali

        يا جماعة عندي دليل من عام ١٩٩٣ بإن الهندي عميل الدليل موجود
        في القاهرة في العجوزة الهندي خبيث ومادي والجماعة ديل عارفين
        ماذا عملوا مع الهندي ده مزروع في السودان زرعه بنت كلب
        اللهم
        اجعل كيده في نحره، وسلط علية غضبك يارب،
        الهندي خائن

        الرد
      33. 33
        النور منصور

        قرأت اليوم الخبر الذي كتبه المهندس الطيب مصطفي بجريدة سودانيزأون لاين من أن المخابرات المصرية حاولت تجنيد صحفي سوداني
        الخرطوم: الإنتباهة
        أزاح مدير المكتب الصحفي بفضائية (أم درمان) والكاتب بألوان عزمي عبد الرازق، أزاح الستار عن تعرضه لمحاولات إغراء لكتابة مادة لموقع عربي تحتوي على معلومات مفبركة ومزاعم ضد السودان.
        وأبلغ عزمي (الإنتباهة) أن شخصاً زعم أنه مكلف بالتواصل معه على الإنترنت وعبر الهاتف، وطلب منه كتابة تقرير عن زيارة وزير الخارجية المصري سامح شكري، يعتمد فيه على اتهامات ومزاعم بإيواء الخرطوم خلايا إخوانية مسلحة تهدد النظام المصري، بالتنسيق مع التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، وأضاف أن الشخص المذكور طلب منه التنسيق مع صحافي في القاهرة لمده بتقرير جاهز وكتابة اسمه عليه شريطة عدم تغيير أية معلومة فيه. وقال عزمي في مقال صحفي تحصلت «الإنتباهة» على نسخة منه أن هناك عمل مخابراتي يتم تجاهه. ويحاول قطع الطريق أمام رفع العقوبات عن السودان بفبركة المعلومات.لافتاً إلى أن التقرير يتحدث عن أسماء لقادة جماعة الإخوان المسلمين في السودان وطبيعة نشاطهم وتحركاتهم، إلا أن عزمي اعتبر الطلب غير مهني ولا أخلاقي ورفض القيام به، وشكك في أن تكون هذه الجهة التي سرقت اسم الموقع لها علاقة بالصحافة، وأبدى مخاوفه من أن يتم الزج به في مادة ملغومة واستخدامها لإدانة الخرطوم، بقصد قطع الطريق أمام إجراءات رفع العقوبات الأمريكية عن السودان

        قلت في نفسي ماذا عن المتورط أصلاً الهندي عز الدين الذي بلع الطعم ومازال يبتز بواسطة المخابرات لماذا لا يعترف هذا الخنيث الخائن حتي تجد له الحكومة مخرج أم أن السعر غالي والورطة كبيرة
        كفانا الله شرك أيها القذر الخائن وتأكد يا الهندي أنت الآن لو قلت أن الشمس تشرق من المشرق فأقوالك مشكوك فيها ولن يؤخذ بها بل بالعكس هي تنم عن نتانة لا بد ورائها مصريين خونة أمثالك قاطعك الله وقاطع من إشتراك يا قذر
        يوسف علي النور حسن

        الرد
      34. 34
        ضياء

        كنت ضيفا ….ياخى قوم لف عمرى ماحبيت كتاباتك وتعقيبك على الاحداث رضاعة مصرية والغريب محسوب علينا ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.