كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الأحمر جاهز لمواصلة الانتصارات: المريخ يستضيف حي الوادي نيالا في مواجهة تاريخية بالقلعة الحمراء مساء اليوم



شارك الموضوع :

يستضيف المريخ على ملعبه عند الثامنة مساء اليوم حي الوادي نيالا بالقلعة الحمراء لحساب الجولة الثالثة عشرة لمسابقة الدوري الممتاز، ولا تبدو المهمة صعبة للفرقة الحمراء، عطفاً على فوارق الخبرة والإمكانات، غير أن الجهاز الفني أرسل تحذيراته مبكراً لنجوم الفريق وطالبهم بمزيد من الجدية والاجتهاد، لكون المرحلة لا تتحمل التفريط سيما في المباريات التي تقام على ملعب الفريق بأم درمان.
ويرغب الأحمر في الوصول إلى النقطة (25) بعد أن قفز للمركز الثاني بعيد فوزه في الجولة الماضية على تريعة البجا بثلاثية نظيفة.
ورغم غياب عدد كبير من عناصر التشكيلة الأساسية غير أن الفريق لن يتأثر، لجودة أداء كل العناصر ووجود ذخيرة متميزة من اللاعبين القادرين على إحداث الفارق وتحقيق الفوز.

المباراة أمام ممثل مدينة نيالا ستشهد عودة علاء الدين يوسف للمشاركة بعد غياب طويل، ويعد فييرا واحداً من اللاعبين الذين يستهدف المدرب غارزيتو الوصول بهم إلى مرحلة جيدة من الجهوزية الفنية والبدنية للاستفادة من خبرته في مباريات دوري أبطال أفريقيا وكأس العالم العربي.
فيما يأمل حي الوادي التقدم في روليت المسابقة ويحتل الفريق المركز التاسع في جدول الترتيب برصيد (18) نقطة.

* سيما يرغب في مواصلة التألق
لم يتأثر نجم المريخ السماني الصاوي بأرضية ملاعب الممتاز السيئة، وخلال كل الفترة الماضية لم يؤدِ المريخ على ملعب جيد وأدى الفريق مباراتيه في كوستي أمام المريخ والرابطة على ملعب غاية في السوء، وعاد الأحمر للخرطوم ليواجه الهلال ودياً لدعم صندوق الطلاب على ملعب الخرطوم بأرضيته الصعبة، وغادر بعدها الأحمر إلى مدينة شندي ليواجه النمور على ملعب غير جيد، ومن ثم توجه الفريق إلى جبل أولياء ليواجه تريعة البجا في ملعب مماثل لملعب شندي.. وفي كل تلك المباريات قدم (سيما) مستوى متميزا متحديا أرضية ملاعب بالغة السوء، وأظهر اللاعب قدرات مدهشة في التحكم والتمرير والمراوغة، مقدما درسا للاعبين في الأداء بكفاءة في أصعب الظروف.
وفي المباراة اليوم تنتظر الجماهير المزيد من الألق من النجم الشاب، لكون أرضية الملعب ستساعده على تقديم الأفضل وقيادة فريقه للفوز.

* فييرا يعود بعد غيبة طويلة
ربما تشهد مباراة المريخ اليوم أمام حي الوادي عودة علاء الدين يوسف للمشاركة بعد أن غاب فترة طويلة بسبب هاجس الإصابة.. ويعد فييرا واحداً من اللاعبين الذين يستهدف غارزيتو تجهيزهم لمباريات البطولة الأفريقية والعربية، ولذلك سيمنحه الفرصة بالتدريج في مباراة اليوم والمباريات المقبلة. وستكون عودة اللاعب للتألق بمثابة تعويض مناسب للجماهير عن غيابه منتصف الموسم الماضي، ولم يشارك إلا على فترات متباعدة بعد أن كان قد أمضى غيابا قسريا بسبب الإيقاف الأفريقي، واستهلك فييرا فترة هذا الموسم للتأهيل، غير أنه اصطدم بهاجس الإصابة ليغادر إلى القاهرة للعلاج ويعود في الفترة الماضية ويمضي فترة تأهيلية مجدداً، ليكون لائقاً للمشاركة، ويستفيد علاء دائماً من خبراته الطويلة ليظهر بمستوى جيد عندما يجد فرصة المشاركة.

* حقار سعيد بالظهور الجيد ويأمل الأفضل في مباراة اليوم
اجتهد ظهير المريخ الأيسر محمد حقار في الظهور بشكل جيد عندما سنحت له الفرصة مجدداً وأدى بشكل متميز، ربما يكفل له مزيدا من الظهور ضمن التوليفة الأساسية، إذ إنه سيمنح المدرب خيارا جيدا في المباريات خارج الأرض لقوة بنيانه وإمكاناته الدفاعية الجيدة.
النجم الشاب أعرب عن رغبته في مزيد من المشاركات، مبيناً أنه حتى الآن لم يقدم أفضل ما عنده، مشيرا إلى أنه يملك الكثير وسيظهر بشكل مثالي باستمرار المباريات، لافتا إلى أنه يحرص على الاجتهاد في التدريبات ويسعى للاستفادة من الفرص التي تتاح له، مؤكدا أن أي لاعب كرة قدم يسعى للظهور في التشكيلة الأساسية وهو حق مشروع، ونوه إلى أنهم كلاعبين هدفهم واحد وهو خدمة المريخ والتعاون الذي يميز العلاقة بينهم، مؤكدا أنه مرتاح في القلعة الحمراء وتأقلم على أجوائها سريعاً جدا بعد أن وجد ترحيبا واستقبالا طيبا من قبل الجماهير وزملائه اللاعبين، واعداً بتقديم الأفضل في الفترة المقبلة.
حقار أبدى احترامه لفرقة حي الوادي، مبيناً أن مباريات الدوري صعبة والفوز فيها يحتاج لمضاعفة المجهود، مؤكداً أن فريقه يلعب دائماً بهدف الفوز من واقع تطلعه للصدارة.

* نقاط في المتناول
لن يكون تحقيق المريخ لست نقاط من مباراتيه أمام حي الوادي اليوم والمريخ نيالا في الجولة المقبلة، أمراً صعباً ولا يحتاج إلا للروح القتالية، إذ إن أندية الولايات لا تجتهد كثيراً في مبارياتها خارج قواعدها أمام القمة، والتفوق عليها بأم درمان أسهل بكثير من التفوق عليها في ملاعبها السيئة ووسط الحماس الشديد الذي تؤدي به، غير أن النقاط لن تكون سهلة بدرجة كبيرة أيضاً وتحتاج للجهد والروح القتالية العالية والرغبة في تحقيق الفوز والإجهاز عليها مبكراً.. الوصول للنقطة (28) لن يكون صعباً وهو ما يرغب فيه الفرنسي قبل التنقل إلى مدينة عطبرة الأسبوع المقبل لمواجهة الأمل والأهلي، وينتظر أبناء القلعة الحمراء هدية من الشرطة القضارف غداً عندما يواجه الهلال في مباراة مفتوحة الاحتمالات.

* خيارات جيدة رغم النقص والغيابات
أثبت غارزيتو عملياً أنه قادر على خدمة فريقه بشكل متميز وخلال كلا فترتيه مع المريخ لم يتأثر الفريق بغياب أي لاعب مهما كان مستواه، وستشهد مباراة اليوم أمام حي الوادي غياب العديد من العناصر الأساسية، ورغم ذلك لن يتأثر الفريق بعد أن أثبتت المباريات أنه قادر على تجاوز المواقف الصعبة، ويغيب كونلي.. جمال سالم.. كليتشي.. إبراهيم جعفر.. التكت.. وهناك غيابات لعنكبة وبخيت خميس طالت فترتها، وهما لاعبان غير مؤثرين في التشكيلة ولن تتأثر تشكيلة الفريق بغياب كل تلك العناصر التي يصل عددها إلى ثمانية لاعبين. ويملك الفرنسي دكة بدلاء من الطراز الرفيع أثبتت كفاءتها وأحدثت الفارق.

* المريخ يتقدم في الترتيب وارتفاع معدل التهديف
لم يستهلك المريخ وقتاً طويلاً ليتعافى من خسارته المفاجئة أمام الأهلي شندي في الجولة قبل الماضية، وسرعان ما عاد لجادة الطريق وظفر بنقاط تريعة البجا كاملة، بعد أن حقق الفوز بثلاثية نظيفة وارتفع معدل التهديف بشكل جيد ووصل الأحمر إلى الهدف (15) من (10) مباريات. فيما يعد دفاع المريخ الأفضل بين أندية الممتاز بعد أن استقبلت شباكه أقل عدد من الأهداف، واهتزت (6) مرات فقط على الرغم من عدم استقرار العناصر.

* خط دفاع وهجوم جيد لحي الوادي
يحتل حي الوادي مركزاً وسطاً في جدول الترتي، وهو ليس بعيداً عن أندية المقدمة، بل أقرب بكثير منها وبعيد عن الذيلية ويحتل المركز التاسع برصيد (18) نقطة من (5) انتصارات وثلاثة تعادلات ومثلها من الخسائر .
ويعد خط هجومه جيداً مقارنة بحداثة عهده في المسابقة، بعد أن أحرز الفريق (12) هدفاً من (11) مباراة، بمعدل يزيد عن الهدف الواحد بقليل، واهتزت شباكه (10) مرات، بمعدل أقل من هدف بقليل أيضاً من الهدف الواحد في المباراة.

حافظ محمد أحمد
صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.