كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

المخابرات المصرية تحاول تجنيد صحافي سوداني



شارك الموضوع :

أزاح مدير المكتب الصحفي بفضائية (أم درمان) والكاتب بألوان عزمي عبد الرازق، أزاح الستار عن تعرضه لمحاولات إغراء لكتابة مادة لموقع عربي تحتوي على معلومات مفبركة ومزاعم ضد السودان.
وأبلغ عزمي (الإنتباهة) أن شخصاً زعم أنه مكلف بالتواصل معه على الإنترنت وعبر الهاتف، وطلب منه كتابة تقرير عن زيارة وزير الخارجية المصري سامح شكري، يعتمد فيه على اتهامات ومزاعم بإيواء الخرطوم خلايا إخوانية مسلحة تهدد النظام المصري، بالتنسيق مع التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، وأضاف أن الشخص المذكور طلب منه التنسيق مع صحافي في القاهرة لمده بتقرير جاهز وكتابة اسمه عليه شريطة عدم تغيير أية معلومة فيه. وقال عزمي في مقال صحفي تحصلت «الإنتباهة» على نسخة منه أن هناك عمل مخابراتي يتم تجاهه. ويحاول قطع الطريق أمام رفع العقوبات عن السودان بفبركة المعلومات.لافتاً إلى أن التقرير يتحدث عن أسماء لقادة جماعة الإخوان المسلمين في السودان وطبيعة نشاطهم وتحركاتهم، إلا أن عزمي اعتبر الطلب غير مهني ولا أخلاقي ورفض القيام به، وشكك في أن تكون هذه الجهة التي سرقت اسم الموقع لها علاقة بالصحافة، وأبدى مخاوفه من أن يتم الزج به في مادة ملغومة واستخدامها لإدانة الخرطوم، بقصد قطع الطريق أمام إجراءات رفع العقوبات الأمريكية عن السودان.\]

الانتباهة

شارك الموضوع :

11 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ود تكتوك

        بالله يا عزمى كانوا دايرين يلحقوك الهندى ابو جضوم وتبقى عميل

        الرد
        1. 1.1
          ساخرون

          تجري الخيانة والغدر منهم مجرى دمائهم

          يفكنا شنو من ناس ديل …ومن زي ديل

          الرد
      2. 2
        ودبندة

        خلاص قنعوا من السياسييين أعداء الوطن من الشوعيين مجوديين لديهم وما يسمي بنداء السودان
        ولا عشان المعلومة المفبركة من داخل السودان بتكون اسهل تصدقها من في الخارج.

        المهم المصريين لم يتركو السودان في حاله ولكن نعول علي الله والمخلصيين والشرفاء من أبناء الوطن في كشف اجرام جارت السوء مصرائيل..

        الرد
      3. 3
        سوداني لا يثق في المصريين

        قلنا ليك كتير مصر لا تجر لنا الا الشر لا خير فيهم ولا تصدق المصريين حتى لو حلف بالله 99 مرة فهو كاذب و ضليل اعوذ بالله من الشيطان الرجيم و اعوذ بالله من المصريين

        الرد
      4. 4
        سودانية

        اللهم كن فى نحورهم وقنا من شرورهم. اللهم اصرفهم عنا بما شئت. اللعبة واضحة وبعض الصحفيين النزهاء كمحمد ناصر ومعتز مطر ناشدو السودان بان حكومة السيسى واعلام السيسى هم بيعانو منهم ومن افاعيلهم ناهيك عن خارج الحدود. وانا لا ارى الا تصرفات صبيانية رعناء لا تمت باى حكمة وبالسودانى كده شغل مشاطات ومكاواة. هو بلحة ده ذات نفسه عميل. ولكن ما يؤلمنى تطبيل الهندى بالصورة الواضحة التى تثير الإشمئزاز والله يصرف عنا شره هو الآخر. يا اهلى السودان بات فى مرحلة ازدهار بعد طول جفاف واكيد لا يعجب كل الجيران. ادعو وتضرعو لله فى كل صلاة ان يحفظ بلادنا. وسودانا فوووووووووق ولو عايزين بنوصلو البحر الابيض المتوسط شمالا

        الرد
      5. 5
        بكار

        ههههههه

        الرد
      6. 6
        مواطن

        استفتاء بسيط جدا وسهل :
        هل تثق بالمصريين؟
        نعم أثق بالمصريين
        لا أثق بالمصريين

        الرد
      7. 7
        أب لمبة

        اخوان ابليس ماسونيون وليس لامريكا و اسرائيل عداء معهم لانهم حبايب واخوان في الماسونية واساسا الدول الغربية رفضت وضع الاخوان في قائمة المنظمات الارهابية لان جماعة اخوان ابليس كرت ستستعمله امريكا واسرائيل قبل احتراقه واعلانها منظمة ارهابية مع داعش واخواتها

        الرد
      8. 8
        حيدر صديق

        اتمني ان لاتشملو ا في عداءكم الشعب المصري في مصر من يكره نظام السيسي اكثر منكم فرقوا ما بين النظام والشعب

        الرد
      9. 9
        Yassr

        اتعلم ياهندي عز الدين ..ديل الرجال المابيبيعوا وطنهم..مازيك يا كلجه

        الرد
      10. 10
        ود بلد

        اي صحفي سوداني يحصل ليهو الكلام ده ما ينشروا
        يمشي الإستخبارات السودانية يبلغ ويعملو كمين لضبط الجاسوس ثم فضح الواقعة عبر كل وسائل الإعلام السودانية والقنوات العالمية .. الجزيرة ، سي إن إن وسكاني نيوز والقنوان الأمريكية عشان الحكومة الأمريكية تعرف انو استخبارات مصر بتفبرك هذه الألعاب القذرة حتى تقطع الطريق على رفع العقوبات على السودان

        مع اني اعارض الحكومة السودانية لاكن نموت بصدور عاريه في وجه من يعتدي على ارضنا ووطننا وشعبنا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.