كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

بالصورة ..القبض على أخطر عصابة تتاجر بالبشر غرب أم درمان حاولت تهريب (23) أجنبياً إلى أوربا



شارك الموضوع :

نجحت المباحث الفدرالية بالإدارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية في القبض على أخطر تاجري بشر غرب أم درمان وأحبطت محاولتهما بتهريب (23) أجنبياً إرترياً بينهم (7) فتيات إلى أوربا.
ونقل مصدر لموقع (النيلين) أن المباحث الفدرالية رصدت تحركات العصابة، بعد أن علمت بأنهما يتاجران بالبشر عن طريق إدخالهم البلاد بطريقة غير شرعية، ومن ثم تسفريهم إلى أوروبا عبر منافذ صحراوية غرب البلاد. وأضاف المصدر أن المباحث ألقت القبض على المتهمين وهما يستقلان سيارة برادو وضبطت (23) أجنبياً بإحدى القرى غرب أم درمان، وأوضح أن الشرطة دونت في مواجهتهم بلاغات تمهيداً لمحاكمتهم.

الخرطوم – النيلين – ودرابح

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        سوداني اصيل

        حلوه دي المباحث الفدرالية

        الرد
      2. 2
        ابوانس. شق زروق

        salama2001. انت ماسوداني ولاعندك علاقه باولاد الناس شوف محل اتولدت فيهوا يلمك يابليد. سلطنه. علي. دينار دي اشرف وانبل من غرب امدرمان. وشرقها وشمالها.

        الرد
      3. 3
        المهذب

        يا جماعة سلامة ده مصري مخابرات.. وانا قريت ليهو كم تعليق مختلف في موقع النيلين.. ونفس التعليق قريتو في موضوع تاني.. عايز يعمل فتنة وتعليقات عنصرية.. اتمعنتو في صياغة الكلمات واللهجة المصرية بين الكلمات (حد يقولي، موش عايزة فكاكة).

        الرد
      4. 4
        ابو عبدالرحمن

        وصف المقريزى لأهل مصر :
        “أهل مصر يغلب عليهم الدعة والجبن والقنوط والشح وقلة الصبر وسرعة الخوف والحسد والنميمة والكذب والسعي إلى السلطان وذم الناس بالجملة، كما يغلب عليهم الشر والدنية التي تكون من دناءة النفس والطبع …..ومن أجل توليد أرض مصر الجبن والشرور والدنية لم تسكنها الأُسد، حتى كلابها أقل جرأة من كلاب غيرها من الأمصار، وكذلك سائر ما فيها أضعف من نظيره في البلدان الأخرى، ماخلا ما كان منها في طبعه ملايمة لهذا الحال كالحمار والأرنب
        المصدر : “المواعظ والاعتبار بذكر الخطط و ا لآثار” صفحة 433″.
        ومما يُنسَب لعمرو بن العاص رضي الله عنه أنه قال في وصف مصر: “ … ونساؤها لُعَب، ورجالها عبيد لمن غلب”، ويضيف الرواة لتلك العبارة إردافه: “يجمعهم مزمار وتُفَرّقهم عصا!”
        وقد صدق

        الرد
      5. 5
        عبد الله

        يا جماعة الارتريين المساكين ديل ذنبهم شنو تشهروا بيهم؟ وكالعادة المجرمين الحقيقيين سمعتهم محفوظة، فلا تكتب أسمائهم ولا تعرض صورهم.
        غايتو الله يصبرنا على حكومتنا وصحافتنا.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.