زواج سوداناس

الحكومة: علاقتنا بمصر تحتاج للبعد عن العواطف



شارك الموضوع :

وصف مساعد رئيس الجمهورية إبراهيم محمود علاقة السودان بدولة مصر بالإستراتيجية، وقال “العلاقة مع مصر علاقة تحتاج الناس ينظروا ليها نظرة ثاقبة ومتأنية وهادئة ويبعدوا منها كثير من العواطف”، وأضاف محمود فى مؤتمر صحفي أمس” عندنا دول العلاقة معاها استراتيجية لما نمشي للدول المجاورة لينا والعندها علاقة تاريخية معانا هى مصر واثيوبيا والسعودية وتشاد وجنوب السودان”، وزاد” ما يربطنا بهم اكبر من انو الناس يحصروها فى بعض الاحداث”، وتابع “نحن استراتيجيتنا بين وبين الدول المجاورة تكون صفر فى الصراع بينا وبينهم”، وقطع محمود بأن أمن دولة الجنوب يمثل جزء من أمن السودان. فى سياق مغاير وصف مطلب الحركة الشعبية قطاع الشمال للإدارة الأمريكية بتمديد فترة رفع العقوبات لستة شهور أخرى بأنه حديث مخزي.

الخرطوم: محمد البشاري
صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


10 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        على

        انت اخر من يتكلم عن علاقتنا الاستراتيجية بمصر لانك درست فى مصر وكنت رييس اتحاد طلاب ارتريا لانك من قبيلة البنى عامر فهى قبيلة مقسومة بين ارتريا والسودان والنظارة فى كسلا
        انت اكبرى فقط

        الرد
      2. 2
        Sabir

        علاقتنا مع ( مصر ) تحكمها علاقتنا ( مع ) مصر ..
        دائمة ..
        باقية ..
        مستمرة ..
        متبادلة ..
        ذات منافع ..
        قدر ( الله ) جعل الجيرة ( بيننا ) وبينهم …
        إن أصلحناها صلحت .،
        وإن ( أفسدناها ) فسدت ..

        الرد
      3. 3
        حاج الجرافة

        نحن علاقتنا ماتهتز بسبب الاعلامين الرقاصين والسياسين نحن اخوان لكن ماتنسوا احمد ناصر المذيع المصري الوقف معانا ضد الاعلامين وقف مع قطر والسودان

        الرد
      4. 4
        زول ساى

        عندما تتكلم عن مصر عايزين حلايب تكون حاضرة قبل كلامك ، لكن للأسف الشديد فانتم لن تحرروا حلايب، فمصر تمسك عليكم زلة، فثمن حلايب هو السكوت عن محاولة اغتيال حسنى مبارك، فبدلا من أن تموتوا بالصفوف الاماميه فى حلايب تبيعونها بثمن بخس كعادتكم .وحسن الترابى قد وثق لهذا الحدث بقناة الجزيرة وهذا ذاد من انكساركم .

        الرد
      5. 5
        عادل

        بتتحدث عن اي علاقة مصر تحتل الارض وتشتم وتدعم التمرد والاعداء بكل الطرق وتقول علاقة استراتيجية تنشر المرض وتصدر ليك مواد ملوثة وبرضو استراتيجية تدعو لعدم رفع الحظر وبرضو استراتيجية صحيح المصرين عاملين استراتيجية للتعامل مع السودان اما نحن بدل استراتيجية بنتعامل معهم بانبطاحية ازاء لم تستطيعو رد حقوقنا فنرجو منكم المقادرة بدون استراجية لقد اصابنا الزهج والمرض والملل من الاستراجية والخطة الخمسية

        الرد
      6. 6
        زول ساى

        حاج الجرافه = الهندى عز الدين حاج الجرافة حاول مع الهندى عز الدين تجنيد الصحفى عزمى بالامن المصرى ولكنهم فشلوا . بالمناسبه حاج الجرافه هالة دائما بتسأل عليك انت ليه ما بتسأل عليها، على فكره هى زعلانه منك شديد.

        الرد
        1. 6.1
          حاج الجرافة

          وانا اعمل ليها شنو اديها حلاوة مصاصة هههههههههه

          الرد
      7. 7
        sheedo

        ليه في الصوره علم مصر أعلي من علم السودان !!!
        انتبهوا ي قوم التفاصيل ليها تفسير سايكلوجي

        الرد
      8. 8
        Jaser

        هذا زمانك يا مهازل فامرحى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
        عن اى عواطف تتحدث؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
        نحن نتحدث عن حق مستلب وحقوق مهضومة تهمنا وتهم الوطن وعلى راسها حلايب وشلاتين وابو رماد وسلفية المياة وارجاع اراضى السد العالى وارجاع المسروقات التاريخية واعادة قراءة التاريخ من جديد من قبل الجارة والعدو اللدود للسودان شيئت ام رفضت؟؟؟ واذا كنت بتحلم بان مصر هى دوله شقيقة فاعذرنى ان اقول لكم بانها سذاجة وعبط من الحكومة السودانية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
        الى متى اهانتكم من دولة الجوار ؟؟
        والى متى استنكاح الشعب السودانى؟؟
        والى متى غباء الحكومات السودانية؟؟

        والى متى الاستهزاء والمسخرة المصرية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ بالسودان
        اليوم رسلوا خرفان مريضة للسودان – والضامن شنو يرسلو ليكم كوته من البشر مصابه بايدز وفيروس الكبد وامراض تناسلية

        الرد
      9. 9
        همام

        إذا لم يصطحب السياسي هموم شعبه فهو لايعرف عن السياسة شيئا فالشعوب الحرة الواعية لاتعرف تزلف السياسين ولا قذارة لعبة السياسة إنما تفكر بصوت مسموع ولا تداري مشاعر الغضب وعندما يحين مخاض ثورتها لن يقف بضع سياسين في وجه غضبتها فاتعظوا يا أولي الالباب

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *