كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

5 شخصيات عامة انتحل آخرون صفتهم على الهواء: أحدهم ادعى على قناة دينية أنه إيهاب توفيق



شارك الموضوع :

للشهرة ضريبة يدفعها رواد مختلف المجالات في أي مكان أو زمان، باستباحة الكثيرون لتفاصيل حياتهم الشخصية والترصد لكل مواقفهم وتصريحاتهم، ووصل الأمر إلى انتحال البعض لشخصياتهم لتأويلهم بما لا يعتقدونه أيضًا.

في الآونة الأخيرة ازدادت وقائع انتحال شخصيات المشاهير سواءً بفبركة المداخلات الهاتفية لهم على البرامج، أو استضافة فرد يجسد دور النجم داخل الاستوديو على الهواء مباشرةً.

ويستعرض «المصري لايت»، في التقرير التالي، 5 مواقف انتحل فيها بعض الأشخاص هوية المشاهير على الهواء مباشرةً.

5. سيف مجدي

منذ 3 سنوات اُشتهر الطفل سيف مجدي بأغنيته «ابن الشهيد»، مكتسبًا صيتًا نتيجة غنائها أمام الرئيس عدلي منصور ووزير الدفاع آنذاك عبدالفتاح السيسي، ليختفي بعدها عن الأنظار.

في الـ14 من الشهر الجاري استضاف برنامج «8 الصبح» على فضائية «DMC» شابًا قيل أنه الفنان سيف مجدي بعد بلوغه مرحلة الشباب، خلال اللقاء غنى «ابن الشهيد» بصوت مصطنع إلى حد ما بجانب وقوفه بين الحين والآخر لتذكر كلماتها.

على الفور نشر الفنان سيف مجدي الحلقة في نفس اليوم على حسابه الخاص على «فيسبوك» ودوّن عليها: «شخص مزيف ينتحل شخصية سيف مجدي فى برنامج 8 الصبح على قناة DMC».

منذ يومين استضافت الإعلامية ريهام سعيد ببرنامجها «صبايا الخير» سيف مجدي برفقة والدتها المنتقبة، خلال اللقاء كشف عما تعرض له بخصوص انتحال شخصيته، وأكد أنه تواصل مع إدارة القناة وأخبرهم بالحقيقة، كما حرر محضرًا بقسم الشرطة بخصوص الأمر.

4. رمضان صبحي

في ديسمبر الماضي انتحل مواطن شخصية رمضان صبحي، في مداخلة هاتفية مع الكابتن أحمد شوبير، في برنامجه «مسا مصر مع شوبير»، وبدأ في الحديث مع شوبير مدعيًا أنه اللاعب المصري المحترف في صفوف ستوك سيتي، بينما يحاوره مقدم البرنامج دون أن يدرك الخدعة.

وأعرب منتحل شخصية رمضان صبحي عن سعادته بالحديث في برنامج شوبير، قائلًا: «كنت واحشني جدًا يا كابتن والله»، مدعيًا أنه «مبسوط» باللعب في الدوري الإنجليزي، وادعى أن أمر جلوسه على دكة البدلاء مع فريقه ستوك سيتي لا يشغله تمامًا.

وتابع منتحل الشخصية: «علاقتي بالمدرب مارك هيوز جيدة، ولا أفكر في الرحيل عن النادي إلا إذا تلقيت عرضًا مناسبًا»، في حديثه على لسان رمضان صبحي، مدعيًا أن فرصته ستأتي قريبًا للعب بشكل أساسي.

ولم يتوقف منتحل شخصية رمضان صبحي عند هذا الحد، بل تطرق للحديث عن النادي الأهلي، قائلًا: «أنا أهلاوى حتى النخاع، وأتابع مباريات الفريق باستمرار»، كما توقع نتيجة مباراة القمة بين اﻷهلي والزمالك، التي كانت ستُقام في 29 ديسمبر الماضي.

3. إيهاب توفيق

على شاشة قناة «الحافظ» تلقى أحد مقدمي البرامج مداخلة هاتفية من شخص يُدعى «إيهاب»، والذي بدأ يتحدث عن التعصب في الشارع السياسي، وبعد دقائق قال: «على فكرة حضرتك انا المنطرب إيهاب توفيق معاك»، ليبدي الإعلامي عدم معرفته به لـ«عدم استماعه للأغاني»، في حين رد الآخر: «إيهاب توفيق ما تعرفش إيهاب توفيق ولا إيه!».

وبدى صوت المتصل مختلفًا إلى حد كبير عن نبرة الفنان إيهاب توفيق، رغم ذلك أكمل حديثه لمقدم البرنامج منتقدًا الهجوم على الفنانين ومناشدًا بضرورة نبذ العنف.

رغم ذلك لم يبدي الفنان إيهاب توفيق تأكيده أو نفيه لصحة المكالمة الهاتفية المزعومة باسمه.

2. راشد أبوالعيون

في نوفمبر الماضي تلقى معتز الدمرداش أثناء برنامجه «90 دقيقة» اتصالًا هاتفيًا من النائب البرلماني راشد أبوالعيون، عن محافظه أسيوط، لإيضاح حقيقة توسطه لبعض أقاربه ليتم قبولهم في كلية الشرطة، وفي أثناء المكالمة أصيب الدمرداش باندهاش بسبب صوت النائب، وتغيره بين أول المكالمة وأوسطها.

أثناء المكالمة استقبل معتز الدمرداش اتصالًا آخر من الصحفي محسن بدر، من محافظة أسيوط، الذي نبه الإعلامي بأن المتصل ليس هو النائب بل شقيقه إبراهيم، قائلا: «أنا طلبت المداخلة علشان اللي بيكلمك مش الأستاذ راشد أبوالعيون، ده أخوه إبراهيم أبوالعيون، موظف في شركة أسيوط لتكرير البترول، وأنا أعرفهم معرفة شخصية وهم محترمين بس مش عارف ليه هم عملوا ليه الموضوع ده!».

ووسط اندهاش الإعلامي معتز الدمرداش، عاد النائب، بصوت مختلف، ليعلق معتز: «أه ده الأستاذ راشد دلوقتي، الصوت اتغير، طب إحنا مقدمينك على إنك النائب، ليه إبراهيم بيكلمني؟ الصوتين مختلفين»، فحاول النائب الإنكار، قائلًا: «مين اللي قال الكلام ده، معاك النائب راشد أبوالعيون من الأول، أنا بس مع أخويا في المستشفى».

وواصل الدمرداش إصراره أن الصوت تغير، قائلا: «يا جماعة مش معقول كده ده انتو نواب بتمثلوا الشعب، ده انتحال صفة، أنا ودني اللي بتقولي مش حد تاني.. يعني أكدّب ودني»، بينما يُقسم النائب أنه المتصل من أول المكالمة، ليفاجئه الدمرداش بطلب: «طب ممكن أكلم أستاذ إبراهيم أخو حضرتك؟»، ليرد النائب: «وأنا أجيب إبراهيم منين؟»، ويعلق عليه معتز: «ما كان جنبك من شوية، أنت بتستهين بالإعلام! بتستهين بالرأي العام، بتستهين بالشعب المصري»، وأنهى المكالمة لعدم الوصول لحل.

في حلقة أخرى حل «راشد» ضيفًا على البرنامج ودافع عن نفسه أمام «الدمرداش»: «أنا مش أقوى من سيدنا موسى اللى كلم رب العزة وقال أنا عاوز مساعدة أخويا، دول أنبياء طلبوا المساعدة من بعض، والخطأ وارد»، وتابع: «نائب لخدمة الشعب، ولكن أرفض المزايدات والهجوم ضدي، مضيفًا: «لم أخطئ وهناك أحقاد وكراهية ضدي».

ورد الدمرداش على تبرير النائب بقوله: «أرفض هذا السلوك..أرفض أن يمارس نائب برلماني هذا التصرف، ما حدث كذب وانتحال شخصية».

1. أحمد المحلاوي

أجرى أحد الأشخاص مداخلة هاتفية في برنامج «على مسؤوليتي» الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى على فضائية «صدى البلد»، والذي قدم المتصل على أنه الشيخ أحمد المحلاوي الإمام السابق لمسجد القئاد إبراهيم.

وفي المداخلة طالب المتصل بأنه لا يجب خلط الدين بالسياسة لأنه حرام شرعًا، مضيفًا أن الدين من صنع الله والسياسة من صنع الإنسان، مؤيدًا حل الأحزاب الدينية وحذر من دخول مصر فى نفق مظلم ورجوعها سنوات إلى الوراء بسبب هذه الأحزاب.

وتمثلت المفاجأة في إنكار «المحلاوي» لإجرائه مداخلة هاتفية مع «موسى» حسب توضيحه في تصريح سابق لـ«المصري اليوم»: «إن من تعامل معه واستمع إلى صوته طيلة السنوات الماضية يعلم جيدًا نبرة صوته، والتى تختلف تمامًا عن الصوت الأجش الذى انتحل شخصيته، وأدلى بالتصريحات التى وردت بالمداخلة».

مضيفًا: «أنه يخلد إلى النوم مبكرًا، ومن الصعب أن يكون مستيقظًا فى الوقت المتأخر الذى أُجريت فيه المداخلة، وأن الاتصالات التى انهالت عليه عقب المداخلة تتساءل عن حقيقة المداخلة هى التى أيقظته».

في حين صرح خالد الزعفرانى القيادى المنشق عن جماعة الإخوان لـ«المصري اليوم»، وكان ضيفًا في الحلقة: «قلت على الهواء إنه ليس صوت الشيخ، لأننى أعلم أنه ينام مبكرًا، كما أن نبرة صوته مختلفة، ولو كان هو صاحب المداخلة لألقى التحية عليّ، واتصلت بالشيخ المحلاوى أثناء الفاصل لكنه لم يرد، فاتصلت به صباح اليوم التالى، وأبلغته بما حدث فنفى نفيًا قاطعًا أن يكون هو صاحب المداخلة».

المصري لايت

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.