زواج سوداناس

الرئيس الأميركي يكسر “البروتوكول” بتوزيع رقم هاتفه على زعماء العالم



شارك الموضوع :

يبدو أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أراد التمرد على حياة البيت الأبيض المليئة بالبروتوكولات والتعليمات المشددة، فاختار طريقة جديدة للتواصل مع زعماء العالم.

ترامب، في سابقة فريدة من نوعها، أعطى رقم هاتفه المحمول لقادة دول، وطلب منهم الاتصال به مباشرة على هاتفه الجوال، بعيداً عن القنوات الدبلوماسية التي تتولى ترتيب محادثات الزعماء في العادة.

وكالة أنباء «أسوشيتد برس» الأميركية ذكرت أن خطوة ترامب تثير مخاوف بشأن أمن وسرية الاتصالات التي يجريها الرئيس، وهو القائد الأعلى لجيش البلاد. وذكر مسؤولون أميركيون أن ترامب قدّم رقمه الشخصي لزعيمي كندا والمكسيك، وأوضحوا أن رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، هو الذي رحب بعرض الرئيس الأميركي.

وأضافت «أسوشيتد برس» أنه فضلاً عن ذلك، تبادل ترامب أرقام الهاتف مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، عقب أول لقاء بين زعيمي البلدين.

ويجري ترتيب اتصالات زعماء الدول، في العادة، عبر القنوات الدبلوماسية، وتجري إحاطتها بكثير من التحصين الأمني، لكن ترامب، الذي يبدي انزعاجاً من المؤسسات التقليدية، اختار طريقة أخرى للتواصل.

خبراء أمنيون في الولايات المتحدة قالوا: «إن هاتف ترامب الجوال معرّض للاختراق من الخارج، حتى إن كان صادراً عن الحكومة، ولذلك فإن رؤساء أميركا يستخدمون خطوط تليفون مؤمّنة في البيت الأبيض».

من جهة ثانية ألقت الشرطة في ولاية واشنطن الأميركية على نزيل بفندق ترامب الدولي، الذي يقع على بعد خمسة مربعات سكنية من البيت الأبيض صباح أمس، بعد اكتشاف أسلحة نارية في سيارته، حسبما ذكرت السلطات.

وبحسب تقرير للشرطة، تم استدعاء الضباط ليلة الثلاثاء – الأربعاء إلى الفندق، بناء على معلومة. وعثرت الشرطة على بندقية في «وضع واضح» داخل سيارة مركونة.

وأسفرت عملية بحث في المركبة عن العثور على بندقية من طراز «إيه آر- 15 بوشماستر» ومسدس من طراز جلوك و90 طلقة ذخيرة للسلاحين.

وعثرت الشرطة على مالك السيارة ويدعى براين مولز يبلغ من العمر 43 عاماً وهو من إدينبورو بولاية بنسلفانيا في غرفته بالفندق، حيث تم القبض عليه بتهمة حيازة أسلحة.

وأشاد عمدة واشنطن ميوريل باوزر بالشرطة على «الاستجابة السريعة للواقعة المتعلقة بشخص بحوزته سلاح ناري بطريقة غير مشروعة في عاصمة البلاد».

البيان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *