زواج سوداناس

المصلون في مسجد النور بأيسلندا يفطرون قبل أذان المغرب



شارك الموضوع :

هل تتخيل أن المسلمين بآيسلندا لا يفطرون سوى ساعتين فقط من اليوم ويقضون باقيه في الصيام حيث تصل ساعات الصوم إلى 22 ساعة يوميا.

تثير تلك المسألة خلافا بين المسلمين في العاصمة ريكيافيك، حيث يصوم البعض منهم 18 ساعة، من بينهم أفراد الجالية التركية، حسب إمساكية مسجد النور، 18 ساعة، فيما يعتمد آخرون، يشكل العرب غالبيتهم، على إمساكية المركز الثقافي الإسلامي، ويصومون 22 ساعة في اليوم.

وقال أحد أئمة مسجد النور، الذي يدعى إسماعيل مالك، إنه يؤم الجماعة في المسجد منذ ثلاث سنوات، مشيرا إلى أنه أصيب بذهول كبير عندما سمع بهذا الخلاف للمرة الأولى.

وأوضح مالك أنهم يتبعون فتوى المجلس الأوروبي للإفتاء في مسجد النور، لافتا إلى أن هناك فتوى من الأزهر في مصر أيضا بهذا الخصوص والتي تبيح قصر مدة الصيام، وتشير إلى عدم فرض صيام 22 ساعة.

واعتبر أنه من غير الممكن فعليا صيام 22 ساعة، قائلا “ربما نكون مسلمي المسجد الوحيد الذي يفطر قبل غروب الشمس، في العالم، عندما نصلي المغرب والعشاء والتراويح تكون الشمس لم تغرب بعد”.

يذكر أن مسجد النور له أول مئذنة بتاريخ الإسلام في الجزيرة، والعاصمة ريكيافيك هي أقرب عاصمة في العالم للقطب الشمالي.

يعود سبب عدد ساعات الصوم الطويلة إلى طول النهار في هذا البلد الجزري الصغير بسبب موقعه الجغرافي، في شمال المحيط الأطلسي، ما يجعل الشمس لا تغيب في موسم الصيف.

بوابة فيتو

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *