زواج سوداناس

نائب الرئيس: الباب ما زال مفتوحاً للحركات للانضمام للسلام



شارك الموضوع :

قال نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبدالرحمن، إن الباب ما زال مفتوحاً لكل من يريد الانضمام لمسيرة الحوار والسلام بالبلاد من الحركات المسلحة، وامتدح مبادرة قيادات حركة العدل والمساواة والتي قبلت بخيار السلام.

وكان أمين التنظيم بحركة العدل والمساواة أبوبكر نور، بجانب أمين الشؤون الإنسانية سليمان جاموس، قد وصلا إلى الخرطوم قبولاً بمبادرة الحوار الوطني، بعد واسطة من الرئيس التشادي إدريس ديبي.

وأثنى عبدالرحمن خلال لقائه القيادات بحضور الوفد التشادي المرافق لهم، أثنى على العلاقات السودانية التشادية وأزليتها وحرص قيادتي البلدين على تطويرها بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين.

ولفت مستشار الشؤون الخارجية التشادي مختار دهب عضو الوفد المرافق للقيادات، في تصريحات صحفية، إلى أن زيارتهم للبلاد تأتي في إطار توجيهات الرئيس إدريس ديبي وحرصه على تحقيق السلام والاستقرار بالسودان.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *