زواج سوداناس

المؤتمر الوطني يقر بأن سياساته الإقتصادية أرهقت المواطن



شارك الموضوع :

أقر رئيس القطاع الإقتصادي، بحزب المؤتمر الوطني الحاكم، حسن أحمد طه، بأن السياسات الإقتصادية الأخيرة أرهقت المواطن وخلفت بعض الجراحات، الا أنه أكد أن حزبه عمل على معالجات لهذه السياسات وفق منظور اجتماعي يقوم في أساسه على آليات الحماية الإجتماعية للدولة.
وقال طه خلال الإفطار الذي نظمته إحدى دوائر الحزب، أمس، إن أمانة المشروعات بالمؤتمر الوطني تعتبر إحدى آليات الحماية الإقتصادية المجتمعية المهمة، معتبراً أنها إحدى الجبهات التي كان يعول عليها الحزب في الجانب الإجتماعي، وهي تعمل على نشر ثقافة التكافل الذي يعد جزء من إرث وثقافة السودان، مشيراً الى أن الأمانة تعمل على معالجة القضايا الإقتصادية حتى تنعكس على المجتمع.

من جهتها قالت أمينة أمانة المشروعات الإقتصادية المجتمعية بالوطني، د.هادية المبارك، إن الأمانة تقوم بعدد من المشروعات من ضمنها مشروع صدقات، وأكدت أن المشروع سيستمر وسيتحول لمنظمة مستمرة بعد إنقضاء شهر رمضان، وكشفت أنه من خلال المشروع قامت الامانة بدعم عدد من الاسر، وأن من ضمن مشاريع الأمانة مشروع سواند الإنماء وهو عبارة عن مشروع لنشر الثقافة الإنتاجية وسينفذ في شكل دراما وبرامج تلفزيونية سينطلق خلال الأيام القادمة.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الصريح

        ههههههههه .. ماشاء الله … صح النوم …( خلفت بعض الجراحات !!!!!) دى جراحات وكدمات وكسور واعاقات ووفيات واسر شردت واسر هاجرت الى اقصى بلاد الدنيا وتغيرت التركيبة السكانية فى البلاد وصاروا سكان البلاد هم اغراب فى بلادهم وسكنوها اناس غرباء جاءوا من دول الجوار الافريقى وهجموا على العاصمة والاقاليم … لك الله ياسودان .

        الرد
      2. 2
        ابوعزيز

        ههههه إرهقت دي حيلوه انت حتي حجم الكارثة ما عارفناها انت دمرتوا السودان والسودانيين أن شاءالله ربنا يدمركم زي ما دمرتوا البلد دي قال أرهق ومشروع سواند الإنماء طيرو من البلد دي

        الرد
      3. 3
        M.Rashid

        وهل ما يحدث يسمى سياسات إقتصادية ؟ خبط وتخبط لهف وتلهف وتمكين وفساد ، لم يتم إنشاء مشروع إنتاجي واحد يدعم الإقتصاد ، أقيم سد مروي ولم يتم إقامة المشاريع المصاحبة التي كان مخططاً لها على ضفتي النيل ، تم تعلية خزان الروصيرص ولم يتم إقامة المشاريع المصاحبة ، تم تمويت مشروع الجزيرة . أين تلك السياسات الاقتصادية ؟ هل هي الحصول على قروض وودائع لتدير بها إقتصادك ؟ ثم ينقض عليها الصقور وتقطعها إرباً إرباً حتى يسهل بلعها ؟ ومن قبله أموال البترول ! وهل يتم وضع سياسات إقتصادية بمعزل عن الإنتاج ؟ لا إنتاج يعني لا إقتصاد سوى إقتصاد الفشل .

        الرد
      4. 4
        mustafa ogall

        افبل الكلام دا من اى زول في المؤتمر الوطنى الا من حسن احمد طه
        فهو الوحيد الذى كان واظنه لا زال يرى ان الدولة غير مسؤولة وعلى المواطن تكفل امره
        كان يستميت وهو يدافع عن ارائه بصورة حتى الان انا احد المستغربيين لها

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *