زواج سوداناس

الأزهر يوقف إعلان دلال عبدالعزيز: الناس تشرب مياه ملوثة



شارك الموضوع :

في سابقة تعد الأولى من نوعها، أصدر شيخ الأزهر أحمد الطيب، قراراً بوقف عرض إعلان للزكاة تشارك فيه الممثلة دلال عبدالعزيز، بناء على طلب من المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، حيث اعتبر الأخير أن “الرسالة التي يحملها الإعلان أساءت إلى الدولة في جهودها لتحسين مياه الشرب التي تصل الآن إلى النسبة الغالبة من المصريين، فالإعلان لم ينقل الرسالة المطلوبة منه بل أظهر مصر أنها تشرب مياها ملوثة”، وهو ما رأى المجلس أنه يخالف الواقع.

وأوضح المجلس أن عرض الإعلان أصبح مبررًا لحملة قامت بها بعض الحكومات بوقف استيراد الخضروات والفاكهة من مصر بحجة تلوثها بالمياه.

من جانبها، أكدت الفنانة المصرية دلال عبد العزيز، احترامها لقرار شيخ الأزهر بشأن وقف إعلانها التلفزيوني الذي بدأ عرضه منذ اليوم الأول لشهر رمضان الجاري. وأوضحت في تصريحات لـ”العربي الجديد”، أنها لا تعلم سبب الأزمة التي أحدثها إعلانها منذ بداية عرضه، مشيرةً إلى أنه إعلان خيري خاص بضرورة توصيل مياه شرب آدمية إلى إحدى القرى في صعيد مصر، وتم تصوير الإعلان بها، موضحة أن نقص الماء قضية في غاية الخطورة ولا يجب الصمت حيالها فمن يستطيع الاستغناء عن الماء؟

وتظهر الفنانة دلال عبد العزيز في إعلان الزكاة مع أسرة فقيرة في صعيد مصر، تضطر لشرب الماء الملوث من النيل، وتدعو فيه المواطنين للتبرع لتوصيل المياه لها وللفقراء، تحت رعاية “هيئة الزكاة والصدقات” التابعة لمشيخة الأزهر.

ورغم أن الإعلان ضمن سيل من الإعلانات التي تدعو للتبرع للفقراء، كعادة شهر رمضان من كل عام، إلا أن الجدل حول الإعلان أثير بقوة إثر وقفه، عقب سلسلة من الأحداث، بدأت بفيديو على موقع صحيفة “الوطن”، للسيدة بطلة الإعلان، تؤكد فيه أنها لم تحصل على شيء، وبمجرد تصويرها، تركوها وانصرفوا.

ونقلت المواقع عن “الصفحة الرسمية لمشيخة الأزهر” على موقع “فيسبوك”، المنشور الذي جاء فيه: “#الإمام_الأكبر يوجه بتأهيل منزل السيدة التي ظهرت في إعلان بيت الزكاة وتوصيل المياه له وصرف إعانة شهرية لها”. ورغم محاولات المواقع المؤيدة، التطبيل لقيام المشيخة بمساعدة المرأة التي ظهرت في الفيديو، إلا أن هذا لم يمنع رواد التواصل من انتقاد منع الإعلان، أو محاولة الأزهر تدارك الآثار السلبية لما جرى.

وعلى “فيسبوك”، ردت علا على منشور المشيخة: “هو انتو مستنيين الناس تظهر في إعلانات، هو مش المفروض بيت الزكاة ده مهمته إنه يوصل للناس اللي زي دي؟ و ده الطبيعي يعني، ليه محسسني إنه بيعطف على الناس”.

وطالبت الداعية منال المسلاوي بمنع باقي الإعلانات: “يا ريت كمان تتمنع إعلانات مرضى السرطان، لأن الموضوع زاد عن حده، يجيبوا الأطفال ويتسولوا بهم، ويجرحوا مشاعرهم ومشاعر أهلهم ويستغلوا حاجاتهم”.

وعلى موقع “تويتر”، تخيلت مي حوارا ساخرا: “‏- إعلان دلال عبد العزيز قاسي جدا اتصرفوا وحلوا المشكلة دي بسرعة – حليناها يا افندم – عملتوا ايه؟ – وقّفنا الإعلان!”. وغرد محمد: “شيخ الأزهر منع إعلان دلال عبد العزيز علشان وصل للناس إن مصر بتشرب ماية ملوثة .. قصده يقول الإعلان طلع الحقيقة واحنا مكناش نقصد .. معلش فعلا”.

وسخرت نجوان: “شيخ الأزهر يصدر قراراً عاجلاً بوقف إعلان دلال عبد العزيز، قالك عشان بيسيء لسمعة الدولة وبيهدر كل جهود الدولة في تحسين الخدمات للشعب، طب معلش يا دولة”.

بدورها تهكمت نجوى: “شيخ الأزهر الله يكرمه حل مشكلة الست في إعلان المياه الملوثة .. وقف الإعلان! معلش”. وسخر نور: “مش عاجبنا إعلان المياه بتاع دلال عشان بتقول معلش، أهو شيخ الأزهر بنفسه اتدخل ومنع الاعلان .. قال إيه إحباط لجهود الحكومة ياجاحدين”.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        الصريح

        ههههههههههههه وشهد شاهد من اهلها … ماخلاص اتفضحتو والكان كان وظهرت بلاويكم ..لكن نرجع ونقول الحق علينا كحكومات ومواطنين هذا السودان الذى يستورد من الممحوقة مصر وغيرها من البلدان نمتلككان هو الاجدر بان يصدر جميع انواع الفاكهة والخضروات والالبان واللحوم بكل انواعها الى كل العالم نمتلك كل مقومات الزراعة ونجاحها …والله عيب ياسودان … لكن الشكوى لله بس …

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *