زواج سوداناس

رحلت ابنتي الوحيدة دون ان نلقي عليها نظرة الوداع.. ماتت من ستفتح لي الباب؟



شارك الموضوع :

قبل خمس سنوات وفي مثل هذا اليوم وهذا الوقت رحلت ابنتي الوحيدة والى الابد (سماح بابكر عثمان) رحلت دون ان تودعنا ودون ان نلقي عليها نظرة الوداع، و برحيلها فقدنا جزءا كبيرا من فرحنا في الدنيا ، نشعر في كل وقت وكل ثانية بأن جزءا منا قد رحل الى الابد ، أما انا أبوها فأشعر في كل وقت بأن اقرب انسان لي في هذه الدنيا قد رحل.

اتذكر قصة حول عريس وعروسه قررا في يوم من الايام الا يفتحا باب المنزل لاي طارق ، وصدف أن طرق الباب اهل العريس ، ولكن العريس قرر الاء يفتح لهما الباب التزاما بوعده ، وبعد ذلك طرق الباب والد العروس وايضا قرر الزوج الا بقتح له الباب أسوة باهله ولكن العروس بدأت في البكاء واصرت على ان تفتح الباب لابيها ، فأضمر لها العريس هذا الموقف في نفسه ، وتمر السنوات و تنجب الزوجة عددا من الاولاد ولكن عندما انجبت بنتا ، احتفى بها الوالد احتفاء شديدا و ذبح لها ثورا ، فاندهشت الزوجة من هذا الاحتفاء المبالغ فيه فقال لها الاب ، هذه من ستفتح لي الباب.

بقلم
بابكر عثمان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


14 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        حنان مكاوي

        ربنا يصبركم على فقدها. ويعوضكم أن تدخلكم الجنة

        الرد
      2. 2
        أبو علا

        ربنا يعوضكم و يخلف عليكم و يصبركم و نسأل الله ان تكون زخرا لكم في الجنه

        الرد
      3. 3
        ابومحمد

        هههههههههههه
        ابو احمد طاشي شبكة

        اقرا المقال مرة تانية

        الرد
      4. 4
        محمد حسن المحامى

        ربنا يرحمها ويغفر لها ويجعلها من اصحاب السدر المخضود والطلح المنضود والظل الممدود والماء المسكوب وفاكهة كثيرا لا مقطوعة ولا ممنوعة وفرش مرفوعة وجعلها الله شفيعة لكم والزمكم الله الصبر والسلوان والرحمة والمغفرة لجميع موتانا وموتى المسلحين وانا لله وانا اليه راجعون .

        الرد
      5. 5
        نقاااي

        ربنا يجعلها شفيعه لكم يوم القيامة
        احسن الله عزاكم وعوضها الجنة انشاء الله

        الرد
      6. 6
        ود حلايب

        ربنا يصبركم على فقدها ويجعلها شفيعة لكم يوم القيامة ..قطعت قلبنا يا رجل..

        الرد
      7. 7
        خال علا

        نسال الله ان يلزمكم الصبر الجميل ويجعلها شفيعة لكم يوم القيامة وان يجعل هذا الفقد اخر احزانكم وان يعوضكمز

        الرد
      8. 8
        اسمهان

        [جعلها الله لكم شفيعة يوم القيامة وستفتح لك باب من ابواب الجنة ان شاء الله
        ما لنا الا الاحتساب والصبر
        تجرعت هذا الالم وكم هو قاس وكم هو مر قبل خمس سنوات ايضا فقدت صغيرتي واني احمد الله كتيرا وادعوه ان يلزمني الصبر وحسن العزاء

        الرد
      9. 9
        موليتة

        لا حول ولا قوة الا بالله ان لله وانا اليه راجعون . ياخي لم استطع منع الدمعات . لأن بنتك هذه موجودة في كل بيت سوداني . سبحان الله . نفس النظرة نفس التسريحة واللبسة . هذه بنت السودان كلو . ربنا يجعلها تشفع لكم في الآخرة .

        الرد
      10. 10
        مصطفي حميدان

        الموضوع علي بساطة سرده حوي حزنا تنؤ بحمله الجبال وفيه اجتهاد منك لإبداء تماسك وصبر فشلت عباراتك في أخفاء الفراغ الذي تركه رحيل ابنتك ذاك الملاك الطاهر ولا اظن ان عبارات المجاملة ستمسح الحزن ااذي سببقي دافئا لبقية العمر ..ما املكه هو مساحات من قلب انسان امنحك فيه موقعا لنبل حزنك ولملاكك الطاهر ااذي رحل ..

        الرد
      11. 11
        الرشيد

        روى الإمام أحمد من حديث معاوية بن قرة عن أبيه أنه كان رجل يأتي النبي صلى الله عليه وسلم ومعه ابن له, فقال النبي صلى الله عليه وسلم:”أتحبه؟” فقال: يا رسول الله, أحبك الله كما أحبه؛ فتفقده النبي صلى الله عليه وسلم فقال: “ما فعل ابن فلان؟” فقالوا: يا رسول الله مات, فقال النبي صلى الله عليه وسلم لأبيه:”أما تحب أن تأتي باباً من أبواب الجنة إلا وجدته عليه ينتظرك؟” فقال رجل: يا رسول الله, أله خاصة أم لكلنا؟ فقال صلى الله عليه وسلم: “بل لكلكم “

        الرد
      12. 12
        ديامي ساكت

        ربنا يصبرك و يثيبك على صبرك .. الفقد جلل و الحزن سمة في كتابتك رغم مرور السنين .. و الله اني لأتمنى أن يربط الله على قلبك و يكشف عنك الحزن .. انها سنة الحياة فلنرضى و لنرضي الله و أحسن الله عزاءكم

        الرد
      13. 13
        ابراهيم علي

        لااله الا الله ولاحول ولاقوة الا بالله.. ابكيتني يارجل جعلها الله لك شفيعة يوم القيامة…

        الرد
      14. 14
        ود البلد

        ربنا يعوضك عنها خيرا في الدنيا والآخرة ، اللهم إجعلها شفيعة لوالديها يوم القيامة يارحمن يارحيم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *