زواج سوداناس

سمية الخشاب .. أربع زيجات سرية .. وعشرات الشائعات العاطفية



شارك الموضوع :

أول مرة تكتب في قائمة المتزوجات كان عمرها 22 عاما بالأسكندرية، وكانت تحلم بأن تكون مطربة لها جمهورها ومعجبيها ولكن اسرتها اجبرتها على الزواج من شخص تقدم لها، ووعدها بأن تكون سيدة حياته وانه سوف يساعدها لتحقيق حلمها، وتزوجته دون رغبة كاملة، وبعد فترة قصيرة كان الانفصال امرا طبيعيا، واعترفت بأنها كانت صغيرة في السن وليس لها خبرة كما انها لم تتمكن من الارتباط العاطفي به.

بعد فترة وجيزة من الانفصال التقت بمهندس ورجل اعمال ميسور الحال ارتبطت بقصة حب معه امتدت فترة طويلة وانتهت بالزواج الهادئ المستقر، وبعد اربع سنوات انتهى الحب بالانفصال والطلاق بسبب كثرة الخلافات والغيرة من الزوج، وكما بدأ الحب والزواج في الظلام انتهى دون اعلان الا بعدها بفترة طويلة.

اما الزواج الثالث في حياة الحسناء سمية، فكان من خلال علاقة حب كبيرة ربطت بين سمية والملياردير السعودي الشهير، بدأت عقب دعوتها له لحضور مسرحية «كده أوكيه» في موسمي 2003 و2004 وتوطدت علاقتهما بعدها حتى تطورت لقصة حب كبيرة انتهت بالزواج سرا، وبعد انتشار الشائعات التي ترددت عن كثرة سفرها إلى لندن على متن طائرة خاصة، ما اضطرها في عام 2003 لإعلان زواجها لإيقاف سيل الشائعات، وأعلن وقتها أنها حصلت على 2 مليون جنيه كمهر وشقة في المهندسين ثمنها الآن 14 مليون جنيه، وقامت بافتتاح مركز لتصميم الأزياء، وفيلا بطريق القاهرة الأسكندرية الصحراوي، بجوار قصر الهضبة عمرو دياب، بالإضافة إلى شبكة ألماس، وسيارة، وظلت تسافر له إلى العاصمة البريطانية التي كان يقيم فيها، وكان اتفاقهما ان تزوره بشكل شبه شهري في عاصمة الضباب والا يتردد عليها في القاهرة لأنها اعلنت الزواج واخفت اسم الزوج، معللين سرية الزواج، بأنه متزوج ولديه 4 أبناء.. رغم ان الجميع كان يعلم انه طليق زوجة فنانة شقراء معروفة، وكما تم الزواج سريا حدث الطلاق في 2008 بدون اخبار احد، ورفضت سمية الكشف عن أسباب الطلاق ولكنها المحت إلى رغبته في اعتزالها الفن وتفرغها للبقاء معه بلندن، والسعي لأن تكون اما وهو ما رفضته، وأكدت له ان اعتزالها الفن سيكون مع تأكدها من خبر حملها واقتراب إنجابها، وانفصلا بهدوء.. وحصلت على كل حقوقها الشرعية وتردد انه مبلغ ضخم جدا.

عريس وسيم جداً

وفي عام 2015 وأثناء استضافتها بأحد البرامج التلفزيونية ألقت بمفاجأة كبيرة، حين اعلنت أنها ستتزوج طيارا يدعى أيمن من مدينة الإسكندرية مسقط رأسها.. ووصفته لميس الحديدي بأنه وسيم جدا وفتى احلام الفتيات، وعبرت سمية عن حبها الشديد له وانه هدية من المولى سبحانه وتعالى ويوفر لها الهدوء والاستقرار، وبالفعل وكالعادة تم الزواج دون نشر خبر واحد او صورة للعروسين، وبعد فترة صرحت سمية لبعض الاعلاميين عن سعادتها بزواجها وأن علاقة صداقة كانت تربطهما منذ 3 سنوات، وأن ارتباطهما وتفاهمهما أشعلا الحب بينهما فتزوجا في سرية تامة.. وانها تحلم بإنجاب فتاة تطلق عليها اسم مريم تنفيذا لوصية السيدة مريم العذراء التي زارتها في الحلم.. وأكدت ان زوجها طلب منها عدم تصوير اى مشاهد جريئة او بملابس مثيرة ووافقت ورحبت بذلك.

ومنذ منتصف العام الماضى تداولت الصحف والمواقع الإخبارية أخبارا عن عودة سمية للإقامة منفردة في منزل والدتها، وان الانفصال حدث بينها وبين زوجها، إذ ان البعض اعتاد اطلاق الشائعات حولها. وفجأة سافرت الى مسقط رأسها بالاسكندرية لقضاء شهر رمضان هناك بمفردها بحجة ان خلافات بسيطة دبت بينها وبين زوجها.. وبعدها اكد المقربون منها ان الطلاق تم بالفعل والتزمت سمية الصمت حتى الآن ليتأكد الطلاق.

السرية التامة التي تفرضها سمية على زيجاتها وعلاقاتها العاطفية جعلتها مادة خصبة واساسية لباب الشائعات في وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.. كان أبرزها في 2012 من نادر بكار، المتحدث الرسمي باسم حزب النور السلفي.. وزاد من حجم انتشار الشائعة ظهور صورة لهما معا في أحد المؤتمرات.. وعلى الفور اصبح الخبر مادة دسمة في كل برامج التوك شو والصحف.. ورغم نفي سمية الدائم الا ان الخبر ظل متأججا لفترة طويلة.

من الشائعات التي نالت قدرا كبيرا من الاهتمام ما اكده ونشره صحفي لبناني عن زواج سمية من الفنان اللبناني بدر الشاعري (متزوج ولديه أطفال، ويصغرها بـ20 عاما).. لمدة ست شهور وتحدى ان تنفي تلك المعلومة.. والاغرب انها لم تعلق على الخبر نهائيا.. ثم ردت انها مازالت على ذمة زوجها الطيار.

المطرب مدحت صالح اشهر من تزوج في الوسط الفني.. اكد في احد البرامج انه تزوج سميه الخشاب لمدة عامين كاملين سرا.. وكأن كلمات مدحت لم تكن او لم تصل لسمية فلم تعقب نهائيا بالنفي او التأكيد.

ترددت شائعات قوية بأن سمية الخشاب تزوجت سرا من وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي، وأنها مازالت زوجته حتى بعد دخوله السجن على ذمة عدة قضايا بعد الثورة.. لكنها نفت الأمر.. وقالت إنها ليس لها علاقة به.. ولم تقابله نهائيا.. وان بعض الفنانات هن اللاتي اطلقن تلك الشائعة.

خلاف شديد وازمة طاحنة كانت طرفها سمية الخشاب مع منى زكي في كواليس مسرحية «كده أوكيه»عام 2003.. حيث شهدت الكواليس مشاجرات مستمرة بين بطلتي العرض وصل الخلاف بينهما إلى خشبة المسرح امام الجمهور.. وتبادل عبارات السخرية.. وصلت لكشف الأسرار الشخصية وتصيد الأخطاء لكل منهما.. وانضم احمد السقا لجبهة منى.. وانحاز شريف منير الى سمية وباءت محاولات التصالح بالفشل.. وكان سبب الخلاف هو غضب منى زكي بسبب معرفتها بأن سمية تعاقدت على أحد الإعلانات التجارية، الذي كانت تقدمه لمدة طويلة.

خلاف سمية مع غادة عبدالرازق خلاف كبير وصل لحد المقاطعة والخصام الشديد.. ودائما ما تردد سمية: لسنا اصدقاء وليس بيننا اي علاقات انسانية ولم نتحدث يوما معا خارج الاستديو.. وان اسمي يسبق اسمها لو هناك عمل مشترك.. ولكن الأنباء تؤكد ان الخلاف كان مشتعلا بسبب العمل مع المخرج خالد يوسف وان كلتيهما كانت ترى انها النجمة الاولى للعمل.. وان اكثر من منتج حاول جمعهما في عمل واحد ولكنهما رفضا بشكل قاطع.. وان حالة من السخرية تدور على لسان كل منهما على الاخرى في الجلسات الخاصة.

فجرت الفنانة ريم البارودي مؤخرا صدمة للرأي العام بإعلان خبر ارتباط خطيبها السابق المطرب احمد سعد بالفنانة سمية الخشاب وان اسرة خطيبها هي من اخبرتها بالخبر.. وعلى الفور اطلقت سمية تصريحات لا ترقى للنفي أو التأكيد.. ولكن الفنان عمرو سعد شقيق العريس اكد صدمته لخبر الزواج بسبب فارق السن بينهما.. وانه سبق ان ادى مشاهد عاطفية مع خطيبة شقيقه في فيلم «حين ميسرة».. ولكن المقربون من العروسين اكدا صحة الخبر.

المعروف ان سمية سعيد السيد فتيحة ولدت عام 1966 في مدينة الإسكندرية.. تخرجت في كلية التجارة بجامعة الإسكندرية عام 1997..عملت سمية في مجال السياحة عقب تخرجها.. ثم درست الموسيقى في معهد الكونسرفتوار بالإسكندرية.. «بونبوناية الشاشة» هو اللقب الذي أطلقه محبو سمية عليها، وهو الأقرب إلى قلبها.. كانت بدايتها الدرامية من مسلسل «سر الأرض» في عام 1994، بظهورها في دور صغير.. ويعتبر مسلسل «الضوء الشارد» شهادة نجوميتها.. تؤمن دائما بأنها مصابة بعين الحاسدين.. وانها ضعيفة اما لحسد أو حقد.. ومجرد نظرة تصيبها بالحزن والاحباط والاجهاد الشديد.. وفشل احلامها.. ولذلك تحرص على قراءة الرقية الشرعية دائما.

الفنانة سمية الخشاب مطربة.. وممثلة.. ومقدمة برامج.. ومصممة ازياء.. حققت نجاحا كبيرا، واصبحت ضمن نجمات الصف الاول للفنانات العرب، وقدمت اعمالا مميزة، ولكنها دائمة اثارة الجدل سواء بزيحاتها السرية المتعددة التي وصلت لأربع زيجات حتى الآن، مقابل عشرات الشائعات عن علاقات عاطفية وزيجات لم تتأكد صحتها من عدمه.. وأيضا تدخل كل فترة في خلافات شديدة الالتهابات مع بعض زميلاتها منهن منى زكي وغادة عبدالرازق.. «الأنباء» تكشف المستور في مشوار وحياة سمية الخشاب.

صحيفة الأنباء

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *