زواج سوداناس

انقطاع التيار الكهربائي يعطل حركة الصادر والوارد السودان يفقد 700 مليون دولار لانتهاء الشهادات الزراعية



شارك الموضوع :

تكبد عدد من المصدرين خسائر فادحة بسبب انتهاء دفاتر الشهادات الزراعية في مكتب الصادر ببورتسودان لمدة تزيد عن الأسبوع وتأخير تفريغ الحاويات لعدم وجود الإمداد الكهربائى الأمر الذي اعتبره كثير من المصدرين عبثاً ونوعاً من الإهمال وتخريباً اقتصادياً ودعوا الى محاسبة من تسببوا فيه.

وقدر مختصون خسائر الصادر والوراد بحوالى 700 مليون دولار خلال الأسبوع ما ضاعف من تكلفة البضائع وخروجها من المنافسة الداخلية والخارجية.

وقال الأمين العام لغرفة المصدرين باتحاد الغرف التجارية، د. خالد المقبول، لـ”الصيحة” إن الحصول على الشهادة الزراعية أصبح غير ممكن إضافة إلى تأخير تفريغ حاويات الوارد لعدم وجود إمداد كهربائى كافٍ لتشغيل الكرينات لتفريغ الحاويات.

وأفاد إن التأخير يزيد التكلفة ويؤدى إلى هروب البواخر المصدرة للمحاصيل الزراعية السودانية .

وإضاف المقبول إذا لم تتم المعالجات فأن الصادر السودانى “على قلته” في طريقه إلى الاندثار، في وقت برزت فيه معالم دخول شركات استثمارية كثيرة في المجال الزراعى .

ويصدر السودان الحبوب الزيتية “السمسم والفول وزهرة الشمس والذرة والأمباز” وبعض الفواكه والنباتات العطرية إلى الدول العربية وجنوب شرق آسيا وبعض الدول الأوروبية.

الخرطوم: عاصم اسماعيل
صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        يس

        اسكتوا ايهاالجرابيع
        كهرباء ما عندكم
        اتصالات مضحكة
        فساد لا مثيل له فى العالم
        قلة أدب وحلاقيم
        رئيس هارب ومطلوب للعدالة
        كوليرا وامراض وجهل

        الرد
      2. 2
        Hi

        الرد الى يس !ايه دخلك يا **** انت انته غير الصيد في المياه العكره ما عندكم شغله خليكم في مجاريكم والكبد الوبائي بعد ده تعالوا اتكلموا وبطلوا تسول

        الرد
      3. 3
        Adil

        الاه كل حاجة فيها خير للبلد محاربة من مسؤلين فاسدين

        الرد
      4. 4
        الهيثم الكاهلي

        لا حول ولا قوة الا بالله
        قمة الفشل😠

        الرد
      5. 5
        ابو ياسر

        والله الغلط ما من الحكومه من الشعب شعب اهبل عبيط متخلف مستسلم كل المآسي عشناها فقر جوع شتات غربه زله مهانة حقاره فساد حروب ياخي ما تقلعو الخراء ديل بره والله حرام

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *