زواج سوداناس

بيل غيتس على أعتاب ترك موقعه كأغنى شخص في العالم .. إليكم الرجل الذي قد يحتل مكانه



شارك الموضوع :

يبدو أن مؤسس مايكروسوفت بيل غيتس على أعتاب ترك موقعه كأغنى شخص في العالم، وهي المكانة التي احتلها لسنوات طويلة.

فـ”جيف بيزوس”، مؤسس موقع أمازون على أعتاب تجاوز بيل غيتس، مدعوماً بالأداءِ القوي لأسهم شركة أمازون في الأشهر الأخيرة، والمكاسب الأقل نسبيّاً لشركة مايكروسوفت التي يملكها غيتس خلال نفس الفترة.

ولو جاز لنا تشبيهُ الأمر بالغابة، لاستحقَّ على كلِّ حالٍ جيف بيزوس مؤسس موقع أمازون أن يكون الملكَ الجديد لأثرياء العالم، حسب وصف تقرير للنسخة الأسترالية لموق “هاف بوست”.

ويُظهر مؤشِّر بلومبيرغ لأثرياء العالم أنَّ صافي ثروة بيزوس قد تخطَّى 86 مليار دولار يوم الإثنين، 6 يونيو/حزيران 2017، ما يجعل ثروته أقل من غيتس بحوالي 3.8 مليار دولار فقط، والذي تبلغ ثروتُه بدوره 89.8 مليار دولار.

ويمتلك بيزوس حوالي 17% مِن شركة أمازون، التي أغلقت على قيمة للسهم أكبر من 1000 دولار يوم الجمعة الماضي، 2 يونيو/حزيران 2017، لأول مرةٍ على الإطلاق، مُرتفعاً بذلك مِن 850 دولاراً للسهم الواحد، في منتصف مارس/آذار الماضي، وهو ما يجعل قيمة سهم شركة أمازون تفوق ضِعف قيمة سهم شركة وول مارت الأميركية.

ووفقاً لمؤشر بلومبيرغ أيضاً، فقد أضاف بيزوس إلى صافي ثروتِه ما يزيد عن 20 مليار دولار منذ بداية هذا العام، 2017، فقط.

فيسبوك وزارا

والملياردير الآخر الوحيد الذي يقترب من تحقيق هذه الأرباح هو مارك زوكربيرغ، مؤسس موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، والذي ارتفعَت ثروتُه خلال النصف الأول من هذا العام بقيمة 15.6 مليار دولار، ليصل إجمالي ثروته إلى 65.6 مليار دولار، وبهذا يحتل المركز الخامس على مؤشر بلومبيرغ.

أمَّا الذي يسبق زوكربيرغ ويقتربُ مِن بيزوس من حيث حجم الثروة فهو رجل الأعمال الأسباني أمانسيو أورتيغا، وهو أحد مؤسِّسي “زارا”، الذي يُعَدُّ أكبر سلسلة متاجر أزياء في العالم، والتي تبلغ قيمة أصولِها 85.9 مليار دولار. ويليهِ مباشرةً رائد الأعمال الأميركي وارن بافيت، الذي تبلغ ثروتُه 74.6 مليار دولار.

صحيفة الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *