زواج سوداناس

لماذا التمر مهم لهذه الدرجة في رمضان؟



شارك الموضوع :

ليست التمور هامة جداً في رمضان لأسباب دينية فقط، بل لأسباب صحية وعلمية كذلك. إذ لا تتوقف مؤسسات التغذية العالمية والمواقع المتخصصة عن إسداء النصائح ونشر الدراسات حول العادة الإسلامية والنبوية في تناول التمر خلال شهر رمضان.

ونقل موقع “هاف بوست” عن أخصائية التغذية، أنار أليدينا، تأكيدها على أهمية إنهاء الصوم بحبات من التمر. فوفق الأخصائية، فالتمر مصدر سريع للطاقة من خلال البوتاسيوم والفيتامينات أ وب وك، كما أنه يتوفر على مستويات هامة من السكر الطبيعي، في وقت تدعو فيه مراكز التغذية لتجنب السكر الصناعي عند وقت الإفطار.

وينصح موقع “نيستله” الغذائي بتناول حبتين من التمر قبل أي شيء آخر عند لحظة الإفطار، خصوصاً لأولئك الذين يعانون من آلام في الرأس أو الدوار بسبب انخفاض مستويات السكر خلال ساعات الصيام.

كما تُذّكر قناة “إن دي تي في” الهندية بأن ساعات الجفاف التي يعيشها الجسم خلال ساعات الصيام تحتاج مركبات غذائية خاصة، وهو ما يوفره التمر عند تناوله في السحور ووجبات ما قبل الفجر.

من جهتها، تذكر صحيفة “نيويورك تايمز” بأن التمر قد ذُكر في كتب سماوية عدة منها القرآن، والإنجيل والنصوص السومرية والآشورية القديمة.

كما لفتت الصحيفة إلى أن التمور تنتمي لعائلة النباتات أكثر من الفواكه، وأنها غنية بالبوتاسيوم والبروتين والحديد ومعادن عدة أخرى، ويمكنها أن تُحفظ لسنوات، وبالتالي كانت المادة الغذائية الأساسية في النظام الغذائي للبدو في جميع أنحاء الشرق الأوسط لعدة قرون.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *