زواج سوداناس

أردوغان يدعو لإيجاد حل للأزمة الخليجية قبل نهاية رمضان



شارك الموضوع :

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يوم السبت، إلى إيجاد حل للأزمة القطرية قبل نهاية شهر رمضان المبارك وحلول عيد الفطر.

جاء ذلك خلال استقباله وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد أل خليفة، في قصر “خُبر” بإسطنبول، وفق ما ذكره وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو.

وفي مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره البحريني، أشار جاويش أوغلو إلى أن أردوغان أعرب عن حزنه العميق إزاء الأزمة الخليجية.

وأضاف جاويش أوغلو أن أردوغان شدد على ضرورة إيجاد حل لتلك الأزمة قبل نهاية شهر رمضان وحلول عيد الفطر.

ولفت إلى أن تركيا ستواصل جهودها البناءة لنزع فتيل الخلافات بين الأشقاء الخليجيين؛ لأنها ترى أن أمن واستقرار الخليج من أمنها واستقرارها، وأن التهديدات التي تستهدف الخليج تستهدفها.

وأكد على ضرورة إيجاد حل لتلك الأزمة في إطار حقوق الأخوة.

وأضاف وزير الخارجية التركي أن الجهود التي بذلتها بلاده حتى اليوم تهدف لتأسيس الأُخوة في المنطقة، ولم تفرق أبدا بين الدول الشقيقة.

وأشار إلى أنه خلال الأعوام الماضية تقرر تأسيس قاعدة عسكرية تركية في قطر لتعزيز أمن واستقرار المنطقة.

وأضاف أن مصادقة الجمعية العامة للبرلمان التركي، الأربعاء الماضي، على مشروع قانون يجيز نشر قوات مسلحة تركية في الأراضي القطرية وفق بروتوكول سابق بين البلدين، كان إجراءً روتينيًا أنهى عملية قانونية مستمرة منذ سنوات حول اتفاقيات تم إبرامها بين تركيا وقطر، وهو جزء من هذه العملية المستمرة منذ 2014.

وأوضح الوزير التركي أن البروتوكول المذكورة أُبرم في ديسمبر/كانون الأول 2014، ودخل حيز التنفيذ في يونيو/حزيران 2015.

وأضاف: “على وجه الخصوص أود التأكيد على أن القاعدة التي نؤسسها في قطر تهدف للمساهمة في أمن واستقرار دول الخليج بأسرها، وهذه الاتفاقية لا تستهدف أي دولة خليجية”.

وشدد جاويش أوغلو على أن بلاده في النهاية لا تأمل في أن ترى مثل هذا النوع من الأزمات بين دول مسلمة في منطقة الخليج.

وأكد أن أردوغان سيواصل القيام بما يقع على عاتقه لإيجاد حل للأزمة قبل العيد عبر الحوار بشكل سلمي بوصفه الرئيس الدوري لمنظمة التعاون الإسلامي.

إسطنبول / خليل إبراهيم باشر / الأناضول

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *