زواج سوداناس

الصحة تنفي تأجيل العام الدراسي بسبب المرض .. و وقفة احتجاجية في الخرطوم تطالب بإعلان وباء “الكوليرا” في البلاد



شارك الموضوع :

نفذ عشرات المواطنين وقفة احتجاجية امس أمام مباني وزارة الصحة الاتحادية، ومنظمة الصحة العالمية للمطالبة بإعلان وباء الكوليرا في السودان، في وقت أعلنت وزارة الصحة أن حالات الاصابة بلغت حتى الآن 870 حالة منها 15 حالة وفاة بولاية الخرطوم.
ونفى وزير الصحة بولاية الخرطوم، بروفسير مأمون حميدة، في تصريحات وجود اتجاه لتأجيل العام الدراسي بالولاية بسبب انتشار الاسهالات المائية وقال إنه لا يرى سبباً لذلك، واشار الى امكانية استثناء بعض المدارس الطرفية التي انهارت مراحيضها أو تبدو مهددة بالانهيار جراء الخريف حتى يتم اصلاحها وصيانتها.

وتابع: “الاصابة بالمرض لم تصل إلى مرحلة الوباء وأنه يمكن السيطرة على الحالات المرصودة وعلاجها”، مبيناً انتشار المرض في الأحياء العشوائية التي تعاني من مشاكل المراحيض واستعمالها والمناطق الطرفية التي تصعب فيها كلورة المياه، واعتبر أن النفايات تمثل عاملا أساسيا أيضاً في انتشار الاصابة بالمرض، وطالب حميدة بمضاعفة المجهودات الرسمية والمجتمعية في فصل الخريف لمعالجة مشاكل المياه الراكدة والنفايات، داعياً وسائل الاعلام لطمئانة المواطنين بدلاً عن نشر ما وصفه بالخوف والذعر وسطهم.

الخرطوم: ندى رمضان
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        Sabir

        الذي ( يفصل ) وصول المرض لمرحلة الوباء ( هو ) كيف نحافظ على هذه ( المرحلة ) من المرض بالسيطرة ( عليه ) ومنعه من الزيادة ..
        ومن أبجديِّات السيطرة ( على ) الكوليرا ( عزل ) المرضى عن الأصحاء وذلك بجانب الإرشادات الأخرى المعتادة ..
        بداية العام ( الدراسي ) دون القضاء على ( المرض ) تماماً يزيد من ( إحتمالات ) نقل المرض وتفاقمه ..
        .
        .
        مأمون حميدة ( ليس ) الرجل المناسب لقيادة الصحة في الولاية ..
        لو ( كان ) ما يقوله ( هو ) فهم من يقود الصحة في الولاية ..

        الرد
      2. 2
        زول

        يااخوانا ده مادكتور ده تاجر كبير قبل عده ايام قالو صرح بعدم دخول اى مريض بالكوليرا مستشفياته بالله ده انسان ده

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *