زواج سوداناس

مصطفى بكرى: رفض اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية يعنى خروج حلايب وشلاتين من الحدود المصرية وضمها لحدود دولة السودان



شارك الموضوع :

قال النائب مصطفى بكرى عضو البرلمان المصري، إن رفض اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والمملكة العربية السعودية، يعنى خروج حلايب وشلاتين من الحدود المصرية وضمها لحدود دولة السودان، لافتا إلى أن الاتفاقية تضم النقطة 22 شمال خط الاستواء ضمن الحدود المصرية، وهى النقطة الواقع عليها حلايب وشلاتين.

وأوضح بكرى لـ”اليوم السابع”، أن قرار الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك رقم 27 لسنة 1990 والخاص بترسيم الحدود البحرية، يحدد “نقط الأساس” لوضع حدود مصر البحرية، فى البحرين الأبيض المتوسط والأحمر، والتى يقاس من على أساسها المياه الإقليمية لمصر، وذلك تنفيذا لنص اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار، والذى يحدد أسس البحار والاستفادة منها، الموقعة سنة 1982، والتى صدقت عليها 157 دولة.

كما لفت إلى أن الاتفاقية تضع نقاط الأساس لحدود مصر البحرية على البحر الأحمر بداية من طابا وانتهاء بمحمية جبل علبة، لا تضع تيران وصنافير ضمن الحدود المصرية، بل تتجاوزها لتنهى الحدود البحرية عند شرم الشيخ، مشيرا إلى أن البرلمان سيناقش اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية اليوم.

كتب عبد اللطيف صبح
اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *