زواج سوداناس

ما هو أبشع أمر قد تكرهه في المستشفيات؟ قد يتغيّر قريباً



شارك الموضوع :

رغم أن المرض وآلامه قاسية جداً، إلا أن الإقامة في أماكن مريحة مثل المستشفيات المصممة على طراز البناء الحديث قد تعطي المرضى شعوراً ايجابياً بفرصة التعافي من الأمراض، وبدء حياة جديدة مليئة بالتفاؤل.

ولعل الأمر الأول الذي يمكن تغييره للذهاب في هذا الاتجاه، يتمثل بتغيير المظهر “البائس” لبعض المستشفيات، وخصوصاً الإضاءة الاصطناعية، والألوان الباهتة، والرائحة التي تذكّر بالمرض.

وهذا أمر أدركته الكثير من المستشفيات ومراكز العناية حول العالم، والتي تحوّلت إلى التصاميم المفتوحة التي توظف إطلالات طبيعية تتيح دخول أشعة الشمس.

ولم يقتصر هذا التوجّه على المنشآت الخاصة فقط، إذ بدأ القطاع العام بمواكبة هذه الموجة أيضاً، من خلال توفير أوجه تشابه بين القطاعات المختلفة للمستشفيات، والفنادق، والبيع بالتجزئة.

وكما يكتشف العلماء أي دواء جديد من خلال البحث الطويل والدراسات، يتم التوصل إلى الكثير من تصاميم المستشفيات عن طريق إجراء أبحاث ودراسات تفوق مجرد علوم الهندسة والتصميم، وترّكز على أبسط التفاصيل، مثل تقليص المسافة بين أمكنة وجود الممرضات خلال دوام عملهم وغرف المرضى، واختيار المعدات التي تقلل من انتشار العدوى.

CNN

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *