زواج سوداناس

معلمون يحذرون من تجفيف المدارس الحكومية



شارك الموضوع :

حذر معلمون بولاية الخرطوم من مغبة تجفيف المدارس الحكومية واتجاه الدولة الكلي للتنصل من مجانية التعليم، واعتماد التعليم الخاص الذي يحقق للدولة فوائد عدم الصرف على التعليم وجلب اموال من المدارس الخاصة ممثلة في الرسوم وتجديد الترخيص والنفايات وغيرها.
واعتبر معلمون قرار الوزير الاخير الذي يلزم المعلمين بالبقاء بالمدارس طيلة ايام الاسبوع خطوة اولى في اتجاه التجفيف.
وقال المعلم عمار يوسف في تحقيق لـ (الجريدة) ينشر لاحقاً ان القرار صحيح ومثالي للمساهمة في استقرار العملية التعليمية اذا صاحبته زيادة في مرتبات المعلمين لتساعد في تقليل الفجوة بين المرتب وتكاليف المعيشة.
وأضاف (لكن القرار لم يتم على اسس علمية، ولم يأخذ في الاعتبار دخول المعلمين المتدنية التي تدفعهم دفعاً للبحث عن زيادة دخلهم من اعمال اخرى كسائقي ركشات او حافلات او عارضي بضاعة مختلفة، او العمل بالمدارس الخاصة والدروس الخصوصية وغيرها).
وتابع أن المعلم ينفق زمناً كبيراً من اجل زيادة دخله ويكون ذلك على حساب صحته وثقافته واسرته، وأردف (حال استمرار الوضع على ما هو عليه ستؤدي مثل هذه القرارات لهجر المهنة وان صبر المعلمون عليها لأنها رسالة)، وتوقع حال تمسك الوزارة بقرارها ان يتخلى المعلمون مكرهين عن المدارس الحكومية وزاد (ستجفف المدارس الحكومية على الرغم من كونها المستوعبة لأبناء وبنات الشعب السوداني ذوي الدخول المنخفضة).

الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عارف وفاهم

        (( واعتماد التعليم الخاص الذي يحقق للدولة فوائد عدم الصرف على التعليم وجلب اموال من المدارس الخاصة ممثلة في الرسوم وتجديد الترخيص والنفايات وغيرها.))…………. يعني فعلاً الحكومة عايزة تعتمد على الرسوم وما شابهها في كل نواحي الحياة وترفع يدها بالتالي عن أي مهام تجاه الشعب؟ وبعد شوية بعد نقل المستشفيات للأطراف برضو تُجفف الخدمات الطبية برفع الحكومة يدها عن تقديم الخدمات الصحية للشعب؟ سبحان الله.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *