زواج سوداناس

شمال كردفان تعلن وفاة “11” شخصاً بالإسهالات المائية



شارك الموضوع :

أعلنت وزارة الصحة بشمال كردفان، عن وفاة “11” شخصاً بالإسهالات المائية منذ بدء المرض، فيما بلغ المتواجدين بمناطق العزل “52”، في وقت بلغت فيه نسبة إصابة الأطفال “25”% والنساء “75”%، وعدد المحليات المتأثرة “7” محليات.

وقال وزير الصحة بالولاية، عبدالله حسين فكي، في تصريحات صحفية، الثلاثاء، على هامش زيارة وزير الصحة الاتحادي بحر إدريس أبوقردة، إن أكثر ما يؤرق وزارته، تنامي ظاهرة المخالطين للمرضى والتى أسهمت في نقل واستشراء الوباء.

وكشف فكي بأن المحليات التي تأثرت بالإسهالات المائية هي “شيكان وسودري والرهد وأم روابة وأم دم حاج أحمد وبارا”، مبيناً أن دخول المواطنين إلى العنابر ينفي عنه صفة العزل، معلناً تدابير احترازية لتلافي الأزمة بنقل عنابر العزل خارج المستشفيات لوأد توافد الزوار.

وعدد المعوقات التي هزمت مجاهدات وزارته كانعدام مياه الشرب بعنابر العزل لتجهيز ملح الإرواء، وأيضاً افتقار مصادر ومحطات المياه لأجهزة تجريع الكلور، فضلاً عن عدم توافر وجبة المريض.

منع الطعام الطازج

وأشار فكي إلى أن مجلس وزراء الولاية أصدر قرارات وموجهات ينتظر منها أن تعيد الأمور إلى نصابها، وتتجلى تلك القرارات في تكوين لجنة عليا للطوارئ، ووقف دخول الطعام الطازج كالخضر والفاكهة والأسماك من ولايات الجوار.

ونبه إلى التعبئة الصحية في المكافحة، بجانب اعتماد خطة لتطبيق قانون حماية وترقية البيئة الحضرية، ودراسة الاشتراطات الصحية بالمدارس والمدن الجامعية.

من جانبه قال رئيس فريق وزارة الصحة الاتحادي بشمال كردفان، مهتدي محمود، إن الولاية تعد الأفضل من بين رصيفاتها من الولايات من حيث التعافي من المرض الذي انحسر لدرجة أقرب من الصفرية بفضل جهود وزارة الصحة ممثلة في لجان الإسناد.

وقال محمود إن القوانين والتدابير التي اتخذتها الولاية مكنت من السيطرة على الوباء، مطالباً بأن تعمم تلك الخطط على كافة الولايات لتصبح نهجاً يحتذى به.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *