زواج سوداناس

وزير الشباب والرياضة ينفي تدخل الحكومة في الشأن الرياضي



شارك الموضوع :

نفى وزير الشباب والرياضة، عبدالكريم موسى، وجود تدخل للدولة في الشأن الرياضي. وقال إن طرفي الأزمة الكروية احتكما إلى وزارة العدل في نزاع قانوني بحت صدر بعده حكماً قانونياً، وذلك لا يمثل تدخل الدولة في الشأن الرياضي.

وقال الوزير، يوم الأربعاء، في تصريح خاص لـ (الشروق)، إن قرار وزارة العدل الأخير جاء باعتبارها جهة عدلية منوط بها إصدار الفتوى القانونية متى ما لجأت إليها أي جهة في البلاد. وأشار الوزير، خلال تعليقه على التهديد الصادر من الفيفا حول إمكانية تجميد النشاط الرياضي بالسودان، في موعد حدده بالـ 30 من الشهر الجاري، قال إن حكم العدل ليس فعلاً سياسياً ولا يمثل بأي حال من الأحوال تدخلاً من الدولة في الشأن الرياضي. وتابع: الحكومة تنأى بنفسها من أن تكون طرفاً في الأزمة الحالية”.

وأمهل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الجهات المختصة في البلاد حتى 30 من يونيو الحالي لإخلاء مقر اتحاد كرة القدم.

وصدر قرار قضائي تمكنت بموجبه مجموعة الفريق عبدالرحمن سر الختم من تسلُّم مباني الاتحاد عن طريق قوات الشرطة، ما عدَّه الفيفا تدخلاً حكومياً في الشأن الرياضي.

وسبق أن زار وفد من الاتحاد الدولي الخرطرم منتصف الشهر الجاري، واقترح خارطة طريق لتجاوز الأزمة، ونصت الخارطة على خروج مجموعة سر الختم من مباني الاتحاد، ومنح المجموعة الأخرى كل الصلاحيات لإدارة الشأن الرياضي حتى موعد الانتخابات في أكتوبر المقبل، ووافقت مجموعة جعفر على الخارطة فيما رفضتها مجموعة الفريق المتقاعد سر الختم.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        كندورة

        من أين أتى هولاء
        هو التدخل دا كيف
        بلد ما عندها وجيع
        الله يعين
        الفهم في جهة والناس ديل في جهة تاااااااااانية خااااااالص
        الشرطة دي تابعة للفيفا ولا شنو يا وزير الهناء

        الرد
      2. 2
        مسيخ

        سرالختم ده مدعوم من وين ؟ عشان تعرف ده تدخل حكومي ولا لا . كرة القدم يتم الاحتكام في كل مشاكلها للفيفا و ليس وزارة العدل .بالمناسبة وزارة العدل لقوا ليها وزير و لا لسه . بعدين كيف مافي تدخل حكومي الشرطة مش جهاز تابع للحكومة و لا انا غلطان ؟

        الرد
      3. 3
        داوودي

        هو ناس معتصم جعفر العينم منو بقت ليكم حارة الان ؟ ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *