زواج سوداناس

وزير الإعلام يتسبب في بوادر أزمة بين الحكومة وقناة الجزيرة



شارك الموضوع :

لاحت في الأفق بوادر أزمة بين الحكومة وقناة الجزيرة القطرية عقب تصريحات نائب رئيس مجلس الوزراء القومي ووزير الاعلام احمد بلال عن قناة الجزيرة وقوله إنها تسعى لاسقاط النطام في مصر، وزادت حدة التوتر بعد الخطاب الذي وجهته القناة الى رئيس مجلس الوزراء القومي الفريق بكري حسن صالح عبر مكتبها بالخرطوم والممهور بتوقيع مديرها المسلمي الكباشي، في وقت طالبت قيادات داخل المؤتمر الوطني باقالة الوزير وانتقد عدد من الناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي القناة واعتبروا ان الجزيرة مست هيبة الدولة بخطابها الذي تحصلت (الجريدة) على نسخة منه، واستفسرت القناة فيه الفريق بكري عن التصريحات المنسوبة لوزير الاعلام احمد بلال عثمان بالقاهرة لوكالة إرم حول دور قناة الجزيرة، ولفت مدير القناة ان الادارة تنتظر توضيحات من الحكومة حول تلك التصريحات التي نشرت بالصوت والصورة للوزير، وابلغ مدير القناة الحكومة عن استياء الشبكة من التصريحات، واعتبر انها جاءت في سياق الحملة التي تديرها دول الحصار على شبكة قناة الجزيرة، واكد انها ستظل منبر للراي والراي الآخر.

من جهته اكد مدير قناة الجزيرة بالخرطوم المسلمي الكباشي، صحة الخطاب، ورفض التعليق على انتقادات الناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي باعتبار ان الخطاب مس هيبة الدولة وقال لـ(الجريدة): “لست معنياً بالرد على ذلك”.
وكان وزير الاعلام أكد أن ما ذكره حول قناة الجزيرة يمثل رايه الشخصي، وقال في تصريحات تلفزيونية انه تحدث بالعموم داخل مجلس الاعلام العربي بان: “علينا ان نقول الحسنى مع بعضنا البعض وان لم نستطيع علينا ان نمسك شر بعضنا البعض في التدخل في شأن أي دولة”، واضاف: “هذا هو رأيي الذي أحمله كناطق رسمي باسم الحكومة”، واستدرك قائلا: “ولكن بالنسبة لي شخصيا لا أؤيد ان تكون هناك قناة او غيرها تهاجم دولة أخرى”، واعتبر ان التدخل في شأن الغير خطأ.

الخرطوم: سعاد الخضر
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        wal

        مع أن حسن الظن مطلوب و لكن اشك في أن الموضوع تكتيك سياسي لتشتيت الإنتباه و شغل الرأي العام
        أو يكون الوزير عاوز ينط من السفينة قبل ما تغرق و ذلك للآتي
        1- تمديد العقوبات
        2- الفيفا
        3- ارتفاع الدولار
        4- موضوع طه الحسين

        لانه لا توجد مناسبة لهذا التصريح الن بالتحديد مثل اجتماعات السد و اجتماعات حلايب
        و الله اعلم

        الرد
      2. 2
        Sabir

        المشكلة ( كلها ) في موقف السودان على المستوى ( الرسمي ) عموماً ..
        موقف السودان الرسمي ( من ) أزمة الخليج موقف ضعيف ..
        يقولون ( أنهم ) على الحياد وهم ليسوا كذلك .. رئيس الجمهورية ( كان ) في المملكة .. ولم ( يكن ) في قطر ..
        يقولون أنهم الآن ( ذاهبون ) إلى الإمارات بعد الكويت ولم يذكروا قطر ..
        الموقف الرسمي ( يميل ) كثيراً للسعودية والإمارات والبحرين وإن ( لم ) يعلنوا ذلك ..
        الموقف الشعبي ( الذي ) يحمل الجميل لقطر .. ويحفظ لقطر الدعم المالي والدعم المعنوِّي في قضايا دارفور وزيارة الشيخة موزا.. هذا الموقف الشعبي ( هو ) الذي يحفظ ماء وجه الحكومة ..
        .
        .
        حياد ( الحكومة ) ليس بجاد ..
        والدليل ( أنهم ) لم يقولوا شيئاً على المستوى الرسمي ( فيما ) قاله بلال ..
        .
        .
        لو أقالوا بلالاً ( يكونون ) في إشكال مع السعودية والإمارات والبحرين ( لأن ) ما قاله بلال هو رأي ذاك المعسكر ..
        ولو تركوه ( تأكد ) لنا ولهم ما ( نقوله ) دائماً أننا رسمياً لا ( نميل ) لقطر ..
        .
        .
        .
        بلال ( قال ) ما يسمعه ( داخل ) مجلس الوزراء .. وما يتناولونه فيما بينهم ..
        .
        .
        خطاب ( الجزيرة ) للنائب الأول فيه إستفزاز وتقليل ( من ) هيبة مؤسسة الرئاسة ..

        الرد
        1. 2.1
          Abdul

          أين هو الاستفزاز يا أخ والجزيرة قد تعاملت بمهنية عالية جدا في هذه القضية وتمثل ذلك بعدم تسرعها بأعتبار أن ما صرح به الوزير يمثل رأى الدولة وكان يمكنها فعل ذلك وشن حملة ضارية على السودان كحال الاعلام المصرى الذى ان وجد أي فرصة مشابهة كال الشتائم والسباب فورا دون أن يحاول التأكد . خطاب الاستفسار هذا يحسب للجزيرة ويدل على أنها قناة مهنية فغلا ولا يستقيم عقلا ولا ميزانا أن يحسب ضدها الا عند الذين يريدون الاصطياد في مياه المجارى . وبالمناسبة أن الجزيرة لازالت تنتظر التوضيح من جانب الحكومة ولا ألومها ان بدأت في الرد اذا طال الانتظار فالسكوت يعنى الرضا .

          الرد
      3. 3
        عابر

        كلامك صح يا صابر. بالاضافة الى ان كيف تسمح الحكومه باستفسار ومساله من قناة اى كان اسمها او وضعها قمة الاستخفاف والاستحقار.

        الرد
      4. 4
        النور منصور

        عاجل وهام
        آخر المعلومات تقول أن وزير الإعلام السوداني تعرض لقرصنة طبية بمصر بواسطة عقار الهلوسة LSD وقد بدأ واضحاً ان الوزير تحدث في عدة أشياء لا تقع تحت إختصاصه ولا معرفته قصد بها إرباك السودان فتحدث عن قطر وعن سد النهضة وعن إهرامات السودان وعن علاقة السودان بمصر وعن زعامة مصر فأتي حديثه غير مترابط وكان هائجاً نتيجة لتأثير هذا العقار وعلينا أن نحذر مصر فهذا أسلوب جديد للقرصنة علي السودان

        الرد
      5. 5
        abujaloon

        ياخوانا انتم ذهبتوا لي ابعد ما يكون… الموضوع كلو ان الوزير زول حمار ساي

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *