زواج سوداناس

الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يفتح تحقيقا رسميا بشأن انفاق سان جيرمان.. بسبب نيمار وكيليان مبابي



شارك الموضوع :

أعلن الاتحاد الاوروبي لكرة القدم يوم الجمعة انه فتح تحقيقا رسميا بشأن انفاق نادي باريس سان جيرمان المنافس في دوري الدرجة الأولى الفرنسي خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية لمعرفة ما اذا كان قد خرق قواعد اللعب المالي النظيف التي وضعها الاتحاد القاري والساعية لإيجاد التوازن بين الدخل والانفاق.

وضم سان جيرمان اللاعب الفرنسي الشاب كيليان مبابي، أحد أبرز المواهب في أوروبا، يوم الخميس في صفقة قدرت بنحو 180 مليون يورو (214 مليون دولار) ليؤكد على قدراته المالية القوية.

واشترى النادي الذي تعود ملكيته لجهات قطرية المهاجم البرازيلي نيمار الشهر الماضي من برشلونة مقابل 222 مليون يورو وهو ما يزيد بأكثر من ضعف أعلى سعر تم دفعه للاعب في السابق. وانفق سان جيرمان اكثر من أي فريق آخر في فترة انتقالات واحدة.

ومع ذلك فان قواعد اللعب النظيف المالي تمنع الاندية من انفاق أموال اكثر من ايراداتها وهي سياسة بدأ تطبيقها لمنع الملاك الاغنياء من محاولة الانفاق ببذخ لشاء النجاح وتدمير سوق الانتقالات.

ويمكن أن يتم طرد الأندية المخالفة للقواعد من المسابقات الأوروبية في النهاية إلا أن الاتحاد الأوروبي يحاول الدخول في مفاوضات للوصول لتسويات مع المخالفين.

وأضاف الاتحاد الأوروبي للعبة في بيان ان لجنة المراقبة المالية فتحت “تحقيقا رسميا يتعلق بباريس سان جيرمان كجزء من المراقبة الحالية للاندية وفقا لقواعد اللعب المالي النظيف.

”سيركز التحقيق على مدى التزام النادي بمتطلبات التوازن بين الدخل والانفاق خاصة في ضوء أنشطة الانتقال الأخيرة له“.

وستجتمع اللجنة بشكل دوري في الأشهر المقبلة لتقييم كافة الوثائق المتعلقة بالقضية.

وأضاف الاتحاد القاري ”يعتبر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن اللعب النظيف المالي يمثل آلية مهمة للإدارة الرشيدة بهدف ضمان الاستمرارية المالية لأندية كرة القدم الأوروبية“.

من برايان هوموود
زوريخ (رويترز)
اعداد وتحرير احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *