زواج سوداناس

توقعات بإرتفاع الحرارة في معظم الولايات



شارك الموضوع :

توقعت الهيئة العامة للأرصاد الجوية خلال الساعة القادمة مرور الفاصل المداري جنوب عطبرة، الفاشر وشمال الجنينة ومن المتوقع ان يستمر تراجعه ناحية الجنوب مع إرتفاع درجات الحرارة العظمى والصغرى في معظم أنحاء البلاد واعلى درجات في الشمال وتتراوح بين (46-43درجة م) وغبار مثار في الشمالية ونهر النيل.
وتوقعت الهيئة هطول أمطار خفيفة وفي ولايتي القضارف والجزيرة وخفيفة متفرقة سنار، النيل الأزرق والأبيض، جنوب وغرب كردفان، جنوب وشرق ووسط دارفور وغربها.
وقالت الهيئة إن الطقس المتوقع على ولاية الخرطوم 24 ساعة القادمة يسوده طقس حار نهاراً معتدل ليلاً ودرجات الحرارة تترواح بين (38-40درجة م) والصغرى (28-26درجة م).

الخرطوم- نوال شنان
الاحداث نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        جنرال💡

        دار سكنت بها أقل صفاتها أن تكثر الحشرات في جنباتها

        الخير عنها نازح متباعد والشر دان من جميع جهاتها

        من بعض ما فيها البعوض عدمته كم أعدم الأجفان طيب سناتها

        وتبيت تسعدها براغيث متى غنت لها رقصت على نغماتها

        وبها ذباب كالضباب يسد عين الشمس ما طربي سوى غناتها

        أين الصوارم والقنا من فتكها فينا وأين الأسد من وثباتها

        وبها من الخطاف ما هو معجز أبصارنا عن وصف كيفاتها

        وبها خفافيش تطير نهارها مع ليلها ليست على عاداتها

        وبها من الجرذان ما قد قصرت عنه العتاق الجرد في حملاتها

        وبها خنافس كالطنافس أفرشت في أرضها وعلت على جنباتها

        وبها من النمل السليماني ما قد قل ذر الشمس عن ذراتها

        وبها زنابير تظن عقاربا حر السموم أخف من زفراتها

        وبها عقارب كالأقارب رتع فينا حمانا الله لدغ حماتها

        كيف السبيل الى النجاة ولا نجاة ولا حياة لمن رأى حياتها

        منسوجة بالعنكبوت سماؤها والأرض قد نسجت على آفاتها

        فضجيجها كالرعد في جنباتها وترابها كالرمل في خشناتها

        والبوم عاكفة على أرجائها والدود يبحث في ثرى عرصاتها

        والجن تأتيها إذا جن الدجى تحكي الخيول الجرد في حملاتها

        شاهدت مكتوباً على أرجائها ورأيت مسطوراً على جنباتها

        لا تقربوا منها وخافوها ولا تلقوا بأيديكم الى هلكاتها

        أبداً يقول الداخلون ببابها يا رب نج الناس من آفاتها

        قالوا إذا ندب الغراب منازلا يتفرق السكان من ساحاتها

        وبدارنا ألفاً غراب ناعق كذب الرواة فأين صدق رواتها

        وأقول يا رب السماوات العلا يا رازقا للوحش في فلواتها

        أسكنتني بجهنم الدنيا ففي آخراي هب لي الخلد في جناتها
        …………
        هل ألف الشاعر قصيدته هذه في بلادنا الحبيبة
        و كمان:
        بها كيزان بتاعين غلمان نهبوا ثرواتها
        عاثوا فيها فسادا و دمروا خيراتها
        و تكالبوا عليها و نكحوا ام حلاتها

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *