زواج سوداناس

الوساطة تستفسر وفد الحلو عن المطالبة بتقرير المصير



شارك الموضوع :

استفسرت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة ثامبو امبيكي وفد قطاع الشمال (مجموعة الحلو) حول رؤية عبد العزيز الحلو لتقرير المصير خلال الإجتماع الأخير الذي جري بين الوساطة ووفد قطاع الشمال باديس ابابا مؤخراً على مستوى الخبراء،ووصف رئيس مكتب اتصال الاتحاد الأفريقي بالخرطوم السفير محمود كان لـ(اس ام سي) الإجتماع المشار اليه بالناجح، وقال :إن الوساطة الأفريقية ناقشت مع أعضاء وفد قطاع الشمال مجموعة عبد العزيز الحلو ما ثار حول تقرير المصير ،حيث أوضح الوفد بأن هذه المطالبة يقصد بها معالجة جذور الأزمة بالمنطقتين ، ولا يقصد به سودان منفصل، وأشار إلى أن الوفد أبلغهم أن الحركة تريد أن يكون السودان موحداً مع ضرورة توفير متطلبات الحركة المتمثلة في الإعتراف بالحقوق الدينية والخاصة وحقوق أبناء المنطقتين ،وعدم فرض الشريعة الإسلامية على المسيحيين المتواجدين في المنطقتين.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        عارف وفاهم

        والله اسمعوا كلامي دا هؤلاء الاثافي الثلاثي (عقار و غرمان والحلو) الناس ديل ما ناس سلام ولا استقرار وافتراق الحلو عن الثنائي مهزلة ومسرحية فقط وبعد ان تستقر الامور وتهدأ يرجعوا سيرتهم الاولى وماتصدقوا انهم مختلفين انما هي هدنة كاذبة كما هما ثلاثتهم يكذبون على اهل المنطقتين وعلى المجتمع الدولي الذي يمولهم منذ سنوات.لذا عملية اختلافهم وافتراقهم كذبة كبرى واتمنى ان لا تنطلي حيلتهم على الوساطة والمفاوضين واهل
        المنطقتين. الحذر الحذر من ثلاثي الاثافي فهم يكذبوووووووووووووون.اللهم هل بلغت. اللهم فاشهد.

        الرد
      2. 2
        محمد شداد

        ما تسعى اليه الحركة الشعبية -قطاع الشمال- يندرج تحت تحقيق نقاط الاستراتيجية الاسرائيلية القادمة التي بدأت اولى خطواتها الناجحة بفصل الجنوب عن الوطن الأم و كما توضح الاستراتيجية سالفة الذكر فان المطلب و المسعى الثاني هو الحاق النيل الازرق بالمؤامرة التي لم تكتمل بعد و لن تكتمل الا بدارفور ، ففي الفصل السابع من الاستراتيجية دراسة كاملة عن السودان و ما تريده الولايات المتحدة الامريكية و اسرائيل من تقسيم السودان.
        أمبيكي يدرك جيداً المؤامرة ضد السودان و هو عامل مساعد في ذلك رضينا أم أبينا !!!! يجب ان لا نغتر بالوفود الافريقية التي تتظاهر بان مساعيها هي اخراج السودان من مأزق التقسيم … الوفود الافريقية قلوبها مسحونة بالغل نحو العرب و الاسلام و ذلك من خلال الدعاية الاوروبية القديمة لتشويه الاثنين معاً.
        وفدنا و حكومتنا يجب ان يعوا الدرس جيداً حتى لا ننزلق مرة اخرى في أوحال الهزيمة السياسية و فقد جزء اخر عزيز علينا.

        الرد
        1. 2.1
          عارف وفاهم

          جزاك الله خير أوضحت وبينت تماماً السيناريو القادم من تحت رأس هؤلاء الأثافي الثلاثة.

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *