زواج سوداناس

رفض واسع لتواجد منسوبي حركة عبدالواحد من قبل أهالي جنوب تل أبيب



شارك الموضوع :

بدأت نذر مواجهات بين أهالي مناطق جنوب تل أبيب الإسرائيلية واللاجئين السودانيين من منسوبي حركة عبدالواحد محمد نور، بعد اتهامات للاجئين بتحويل المنطقة إلى دولة خاصة بهم وتسببهم في إرتفاع معدلات الجريمة.

وعبر الأهالي لوسائل إعلام محلية عن استنكارهم للعلاقة بين حكومة بلادهم واللاجئين، وقالوا إنهم يعيشون في ظل أجواء الإرهاب والرعب من سيطرة هذه الفئة على المجتمع بعد طردهم معظم السكان اليهود من هناك وإعلانهم جنوب تل ابيب دولة خاصة بهم بلا خجل –على حد تعبيرهم-.

وقال الأهالي إن المستوطنات جميعها رفضت السماح لهولاء اللاجئين بالسكن ضمن حدودها، وأشاروا إلى أن اللاجئين خاصة الذين يتبعون لحركات دارفور في عدد من مدن إسرائيل لا يلاقون ترحيباً من أحد وباتوا غير مرحب بهم.

(smc)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *