زواج سوداناس

المريخ يودع جماهيره.. وبعثته تغادر إلى فاشر السلطان غداً



شارك الموضوع :

يختتم فريق كرة القدم بنادي المريخ اليوم (الأربعاء) تدريباته استعداداً لمباراته أمام مريخ الفاشر بعد غد لحساب الجولة الرابعة من مسابقة الدوري الممتاز، وكان الفريق قد واصل تحضيراته في الفترة الماضية التي كانت بمثابة راحة والتقاط الأنفاس بعد ماراثون مباريات مرهق وشاق أدى خلاله الفريق 7 مباريات قوية، 6 في مسابقة الدوري الممتاز ومباراة واحدة في كأس السودان، وتدريب اليوم سيكون بمثابة وداع للجماهير، إذ ستغادر بعثة الفريق غدا إلى مدينة الفاشر، وسيكون المران اليوم هو الأساسي للفريق ليختتم تدريباته عصر غد على ملعب النقعة. تحضيرات المريخ شهدت حضورا جيدا من قبل اللاعبين وغاب عنها فقط المصابون، وتواصلت التدريبات على ملعب الصحافة الذي أشاد به مدرب الفريق محمد موسى، وتحظى التدريبات باهتمام كبير من قبل محبي النادي.

بعثة المريخ تشد الرحال إلى فاشر السلطان غداً
تغادر بعثة المريخ صباح غد متوجهة إلى مدينة الفاشر لمواجهة ممثلها المريخ لحساب الجولة الرابعة عصر بعد غدٍ (الجمعة)، وتضم البعثة طاقم الجهاز الفني وعشرين لاعبا سيتم اختيارهم عقب المران الأساسي اليوم، وسيختتم الفريق تحضيراته بمران خفيف على ملعب المباراة عصر غد يتحسس من خلاله اللاعبون الملعب الذي قد يشكل عائقا كبيرا بالنسبة للفريق. وكان الجهاز الفني قد أسقط من حساباته عددا من اللاعبين الغائبين في الفترة الماضية، وتم الترتيب لاستقبال البعثة بشكل جيد، وأكملت روابط المريخ في مدينة الفاشر تحضيراتها لاستقبال البعثة ومؤازرة اللاعبين في المباراة. فيما أكمل اتحاد كرة القدم المحلي ترتيباته لتكريم الدكتور مزمل أبو القاسم، بجانب عدد من الشخصيات، وينتظر أن تجري المباراة في أجواء جيدة بعد أن زال الاحتقان غير المبرر في الموسمين الماضيين.

* عجب يستعيد ذاكرة التألق
بعد تسعة أشهر سيئة للغاية يبدو أن رمضان عجب استشعر الخطر مؤخرا، وبدأ اللاعب يستعيد ذاكرة التألق بعد أن قدم مردودا متميزا في التجربة التحضيرية أمام القوز، ما يشير إلى أن اللاعب سيقدم مستوى جيدا في مباراة مريخ الفاشر في الجولة الرابعة بعد غد، عودة عجب للتألق ستمنح الجهاز الفني المزيد من الأريحية لكون عدد اللاعبين المؤثرين سيرتفع ما يجعل الاستفادة كبيرة للغاية، ويساهم في مزيد من القوة ويقرب الفريق أكثر لمواصلة انتصاراته. عجب يعد لاعبا ومؤثرا ومهما في تشكيلة المريخ، وتحمل المسؤولية بدرجة كبيرة الموسم الماضي، بمثلما تألق في مواسمه الأربعة قبل أن ينخفض مؤشر مستواه ليصل مرحلة جلوسه على مقاعد البدلاء، عجب يمثل دور الجوكر في الفرقة الحمراء وتجول في مختلف وظائف الملعب، وشارك في الطرف الأيمن والأيسر وفي محور الارتكاز، والوسط المتقدم كما شارك في بعض المباريات كمهاجم.

* خيارات جيدة رغم النقص
لم تنتبه جماهير المريخ للنقص الذي يعاني منه الفريق بتقلص عدد اللاعبين في الكشف بعد مغادرة تالا ومارسيال، وتوقف علاء الدين يوسف وراجي في بعض فترات الموسم، بجانب الإصابات المتفاوتة التي أبعدت عددا من اللاعبين، ولم يؤد المريخ أي مباراة خلال التسعة أشهر الماضية، وهو مكتمل الصفوف، وساهمت وفرة اللاعبين المميزين في تفادي مخاطر النقص، وربما لن تكون هناك معاناة في مباراة مريخ الفاشر بغياب 4 من لاعبي محور الارتكاز اثنين منهما غادرا الكشوفات فعلياً، بينما يغيب محمد الرشيد للإصابة بجانب علاء الدين يوسف، غياب 4 لاعبين في وظيفة واحدة قد يصعب مهمة أي فريق، غير أن الأحمر قد لا يتأثر في وجود إبراهيم جعفر وأمير كمال، بجانب باسكال الذي سيشارك في خط الدفاع، فيما يمكن أن يشارك رمضان عجب أيضا في المحور. خيارات هندسة ستكون جيدة رغم النقص بسبب الغيابات العديدة، واستعاد المريخ في توقيت مناسب للغاية جهود كليتشي أوسنوا وجمال الذين يدعما خيارات هندسة في المباراة، فيما سيستعيد المريخ جهود خالد النعسان في الجولة الخامسة ليدعم المقدمة الهجومية التي لم تشهد أي معاناة في وجود العقرب والغربال.

الخرطوم – حافظ محمد أحمد
صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *