زواج سوداناس

تعرف إلى قصة مبتكر “الإيموشن” الذي غيّر طريقة التواصل .. لهذا اخترعها!



شارك الموضوع :

أصبحت الوجوه المبتسمة والضاحكة الصغيرة، والقلوب، لغة عالمية لرسائل الهواتف الذكية، إذ استطاعت تغيير طريقة التواصل، ورغم أهميتها إلا أن معظم المستخدمين لا يعرفون من هو مبتكر هذه التعبيرات الرقمية التى تعرف باسم “الإيموشن”.

وظهر مبتكر الإيموشن “شيجيتاكا كوريتا” الذي يشغل منصب عضو مجلس إدارة شركة دوانجو، وهي شركة تكنولوجية يابانية، أخيرا بمتحف الفن الحديث في نيويورك، ليشاهد عرض ابتكاراته بجانب الكثير من الأعمال الفنية المميزة.

وتحدث اليابانى “كوريتا” عن اختراعه الذي قلب موازين العالم، قائلاً: “حدث وتوصلت إلى هذه الفكرة، وإن لم أفعل ذلك، لفعل شخص آخر، فقد كانت عدد كلمات الرسائل وقتها محدود، لا يتجاوز 250 حرفًا، لذا كانت رسالة مثل “ماذا تفعل الآن؟” يمكن أن تكون تهديدًا، ولكن مع إضافة وجه مبتسم أصبح من السهل تخفيف اللهجة”.

وأضاف “كوريتا”: “لقد كانت الرسائل الرقمية بدأت للتو، وكنت أفكر وقتها في ما هو مطلوب، لذا كان ظهور الرموز التعبيرية ضربة فورية في اليابان”.

وأوضح كوريتا أنه جمع الصور المشتركة بما في ذلك العلامات عامة، ورموز الطقس، والبروج والصور على غرار الكتاب الهزلي مثل المصباح الكهربائي أو قنبلة موقوتة، مع خطوط بسيطة، وقال إنه قدم خمسة وجوه وهي السعيد والغاضب والحزين والمندهش والحائر.

ورغم تطور الرموز التعبيرية وتنوعها الآن، إلا أن القلب والوجه المبتسم ما زالا المفضلين له.

(اليوم السابع)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *