زواج سوداناس

تقصي الحقائق حول امتحانات الأساس للعام 2014م بالجزيرة تبرئ مسؤولَيْن سابقَيْن



شارك الموضوع :

كشف تقرير لجنة تقصي الحقائق التي كونها والي الجزيرة محمد طاهر ايلا، والخاص بامتحانات شهادة مرحلة الاساس للعام 2014م بالولاية عن تبرئة الوزير الاسبق للتربية والتعليم بالجزيرة د. نعيمة الترابي، لعدم مسئوليتها عما حدث في تعديلات نتيجة امتحانات شهادة الاساس لذلك العام.
كما برأت اللجنة التي يرأسها مدير الادارة القانونية بالجزيرة وعضوية آخرين، مدير عام الوزارة السابق طه فضل الله لعدم علمه بما حدث في تغيير نتيجة الامتحانات للعام 2014م.

ونفت نعيمة الترابي في مؤتمر صحفي بودمدني امس، علمها بأية لجنة تحقيق كان المجلس التشريعي بالجزيرة قد كونها في العام 2014م، وقالت (بعد اربعين عاماً من العمل في الخدمة وفي النهاية اللجنة الما نادتني تطلع فيني قرار)، وزادت (كنت مرشحة للمجلس الوطني)، وتساءلت (هل يكون تقرير المجلس التشريعي سبباً في استبعادي؟)، وأجابت (حرمني من حقوقي السياسية والتنفيذية والتشريعية).
وتابعت (العمل العام مرهق جداً وأتمنى ألا أرجع لهذا الكرسي مرة اخرى)، وأوضحت أن ولاية الجزيرة في عهدها كانت الاولى في شهادتي الأساس والثانوي وفقاً لمؤشرات قياس التعليم.

وأوضحت نعيمة ان الخبر الذى اوردته إحدى الصحف كان صادماً لها، وأبانت انها تعاملت مع القضية بمهنية حيث رفعت شكوى لوالي الولاية محمد طاهر ايلا، والذي بدوره شكّل لجنة لتقصي الحقائق. ومن جانبه أقسم المدير العام السابق لوزارة التربية والتعليم طه فضل الله أنه لم يعلم بلجنة تحقيق إلا من خلال الصحف.

وكانت لجنة مكونة من قبل رئيس المجلس التشريعي لولاية الجزيرة حول ملابسات وتداعيات نتيجة امتحانات مرحلة الاساس للعام 2014م قد أوصت بعدم تكليف الوزير الاسبق لوزارة التربية والتعليم نعيمة الترابي في اي موقع قيادة وإعفاء المدير العام السابق طه فضل الله من منصبه.

مدني: مزمل صديق
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *